نائب عمدة الرباط: “الذين يتوقعون انقسام العدالة والتنمية وتشتته سينتظرون طويلا”

03 مارس 2021 08:37
قيادة "العدالة والتنمية" تعتزم تنظيم "حوار هادئ ونقاش معمق" بينها حول القضايا الخلافية

هوية بريس – متابعات

أكد لحسن العمراني عضو الإدارة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن “الذين ينتظرون انقسام العدالة والتنمية وتشتته، سينتظرون طويلا، وربما قد لا يصل الهدف الذي ينتظرونه”.

وشدد العمراني، أمس الثلاثاء على قناة فرنس 24، أن العدالة والتنمية لن ينقسم مطلقا، لأنه عاش صعوبات في المراحل السابقة لا تقل عن الصعوبات التي يعيشها اليوم، ومع ذلك لم ينقسم.

ويرى العمراني، أن ما يحدث اليوم بحزب العدالة والتنمية، ينذر على قوته، وقدرته على تدبير تباينات أعضائه في الآراء، واختلافاتها أمام العموم، لأنه حزب كل المغاربة، مذكرا بالوضعية التي عرفها الحزب قبل تنظيم مؤتمره الأخير، حيث كان “الناس ينتظرون ألا يتمكن حتى من تنظيم مؤتمره، فبالأحرى أن يعقده والأكثر من ذلك أن ينجحه والأهم أن يخرج منه موحدا”.

وأردف، أنه استطاع حينها، أن ينتخب أمينه العام بـ51 في المائة، “وخرجنا متماسكين مجتمعين”، لافتا الانتباه إلى أن النقاش الدائر في الحزب ليس وليد اليوم، بل هو دائما مستمر في الحزب لأنه “حزب حيوي”.

وفق موقع حزب المصباح، فقد خلص العمراني، إلى أن ما يحدث اليوم في حزب العدالة والتنمية أمر طبيعي، لن يؤدي أبدا إلى انقسامه، وعزا أسباب ما يعيشه إلى كونه قائد الحكومة والأول في تدبير الجماعات على مستوى المغرب مع حلفائه، وشدد على أن هذا النقاش التنظيمي لا يفسد للود قضية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
19°
الجمعة
20°
السبت
21°
أحد
20°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة