هل عادت إسبانيا لاستهداف المغرب في وحدته الترابية؟!

15 أكتوبر 2021 19:43

هوية بريس- متابعة

لم تضع الأزمة المغربية الإسبانية، المتعلقة ب”استقبال ابن بطوش”، أوزارها بعد، ولم يتراجع الحكم الإسباني بعد عن استهدافه للوحدة الترابية للمغاربة، ولقضيتهم الأولى: الصحراء المغربية.

وإلا ففي أي إطار سندخل تخصيص مهرجان بعينه، وفي نسخة من نسخه، لعصابة “البوليساريو”، تحت قناع مكشوف هو “التحرر وتقرير المصير”؟!!

فقد أفاد مصدر إعلامي جزائري أن “الطبعة الجديدة من المهرجان السنوي لمناصرة القضايا العادلة في العالم، التي احتضنتها جامعة سالامانكا، بكاستيا ليون، وسط شمال إسبانيا، خصصت لمناصرة”، ما يدعى زعما وافتراء ب”القضية الصحراوية، وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال”.

وعرف المهرجان المذكور “تنظيم العديد من الأنشطة من محاضرات ومعارض ومقابلات حول مختلف جوانب القضية الصحراوية”. يفيد نفس المصدر الناطق باسم نظام العسكر الجزائري.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
16°
أحد
16°
الإثنين
16°
الثلاثاء
17°
الأربعاء

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M