وزير الخارجية الإسباني الجديد يطلب “الهدوء والوقت” لحلحة الأزمة مع المغرب

07 أغسطس 2021 19:22

هوية بريس – متابعات

طلب وزير الشؤون الخارجية الإسبانية خوسيه مانويل الباريس، الأربعاء، ب”الهدوء والوقت والحذر” لتوطيد العلاقات مع المغرب وجعلها “متينة”.


وأكد المسؤول الإسباني في تصريحات صحافية نقلتها وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، عقب ترؤسه حفل تنصيب مدراء عامين بالوزارة سيشكلان فريقه “الدبلوماسية تتطلب الهدوء والوقت والحذر، وهو ما يعمل على فتح مسارات آمنة تكون فيها العلاقات متينة”.

وتأتي تصريحات ألبارس، بعد أن تعرض لانتقادات بعد تعيينه نهاية شهر يوليوز الماضي، بسبب ما اعتبرته بعد الأصوات الإسبانية “تقاعسه” في حل الأزمة مع المغرب؛ وقالت فالنتينا مارتينيز، فيرو المتحدثة باسم الحزب الشعبي، إن مسؤول الدبلوماسية الجديد: “لم يفعل شيئًا لحلحلة المشكل مع المغرب”.

وفي سياق متصل، أقر وزير الشؤون الخارجية الإسباني الذي يقوم بزيارة إلى البرتغال بأنه لم يتم، حتى الآن، تحديد موعد لزيارة الرباط، كما جرت عليه العادة بالنسبة لرؤساء الدبلوماسية الإسبان الجدد بعد تعيينهم، حيث تكون زيارتهم الأولى خارج الاتحاد الأوروبي نحو المغرب.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
22°
22°
الخميس
22°
الجمعة
27°
السبت
28°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M