92 في المائة من لحوم الدواجن لا تخضع للمراقبة

18 أكتوبر 2018 11:30
وزارتا الفلاحة والداخلية تدخلان على خط الارتفاع الصاروخي لأسعار الدواجن
هوية بريس – متابعة

كشفت الجمعية الوطنية للمجازر الصناعية للدواجن، عن ارتفاع مهول في عدد الرياشات العشوائية، الذي وصل إلى أزيد من 13 ألف و900 رياشة.

وقالت الجمعية في تقرير جديد لها، إن نسبة الدواجن المعالجة والمراقبة في المجازر الصناعية، لا تتعدى 8 بالمائة، وهو ما يشكل خطرا حقيقيا على صحة المستهلكين المغاربة.

وطالبت الجمعية السلطات المحلية بتحمل مسؤولية انتشار هذا النوع من الرياشات، على مستوى التراب الوطني دون تدخل مصالحها.

وحمّلت الجمعية الوطنية للمجازر الصناعية للدواجن المسؤولية إلى وزارة الداخلية، مؤكدة أنه لم يتم اتخاذ أي إجراءات صارمة بشأن كيفية  ذبح وتوزيع الدواجن، خاصة أن المراقبة الصحية والبيطرية للحوم تقع تحت مسؤولية الدولة.

وحذرت الجمعية من التزايد الكبير لعدد “الرياشات” التي لا تحمل أي ترخيص من قبل المكتب الوطني للسلامة الصحية، كما حملت جزءا من المسؤولية إلى الجماعات الترابية، التي تمنح بعضها رخصا بدون الرجوع إلى المصالح البيطرية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
21°
الجمعة
24°
السبت
24°
أحد
22°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!