إلباييس: أخنوش أكبر ضحايا حملة المقاطعة



عدد القراءات 9487

إلباييس: أخنوش أكبر ضحايا حملة المقاطعة

هوية بريس – عبد الله المصمودي

وتستمر حملة مقاطعة كل من (سنطرال، وإفريقيا غاز، وسيدي علي..)، لليوم العاشر، ولا زالت تتوسع يوما بعد آخر، ما كان له تأثير كبير على الشركات المقاطعة وكبدها خسائر كبيرة، لم تستطع لحدود الساعة الإعلان عنها، أو اتخاذ خطوة جادة استجابة لمطالب الحملة، بتخفيض أثمنة منتجاتها.

وحسب يومية “أخبار اليوم”، فرغم محاولة عزيز أخنوش، الملياردير النافذ ووزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، التخفيف من حدة حملة مقاطعة المغاربة لبعض المنتجات، على رأسها “إفريقيا غاز”، التي يمتلكها، إلا أن تقريرا إعلاميا وجهته صحيفة إلباييس الإسبانية إلى أكثر من 572 مليون ناطق باللغة الإسبانية في العالم، أكد في عنوان بالبنط العريض، قائلا: “إن الوزير الأكثر تأثيرا في المغرب ضحية حملة مقاطعة لمقاولته”، وأضاف أن حملة مجهولة خرجت من الفيسبوك ضد استهلاك ثلاث ماركات شعبية جدا “تندد بغلاء المعيشة” في المغرب.

وأوضح التقرير أن حملة المقاطعة التي يعيشها المغرب لبعض المنتجات تنادي “بعدم التزود بالوقود في مختلف محطات “إفريقيا غاز”، والتي يمتلكها وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، صديق شخصي للملك وأغنى رجل في المغرب، حسب مجلة فوربس الأمريكية المتخصصة، بثروة تقدر بمليارين و200 مليون دولار.

وأشار كذلك إلى أن عزيز أخنوش قرر يوم الأربعاء الماضي كسر جدار الصمت والتعليق على حملة المقاطعة..

كما أردفت إلباييس أن مقاطعة المغاربة، هي “طريقة للتعبير عن عدم الرضا بخصوص الوضع الاقتصادي في المغرب، علاوة على رغبة المقاطعين إلى التحذير من أن القدرة الشرائية في المغرب تختلف عن أوروبا، ومع ذلك فهناك منتجات تباع بنفس سعرها في الضفة الأخرى لمضيق جبل طارق، حسب “أخبار اليوم”.

مقاطعة المغاربة تهز شركة أخنوش.. «إفريقيا» خسرت 31% من رقم المعاملات

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق