آثار الأمطار على الطرق يستنفر مجلس الدار البيضاء

19 ديسمبر 2022 11:03

هوية بريس-متابعة

قال أحمد أفيلال، نائب رئيسة مجلس جماعة الدار البيضاء، حول الإجراءات التي تم اتخاذها بخصوص البنية التحتية للمدينة خلال هذه الفترة التي تشهد تساقطات مطرية، إنه “سبق أن تم عقد عدد من الاجتماعات لتدارس كيفية تأهيل البنية التحتية، وما ينبغي اتخاذه لتجنب وقوع مثل سيناريوهات يناير 2021، الذي كان قد شهد فيضانات كبيرة، غير أن ميزانية جماعة الدار البيضاء لا تسمح بذلك”.

وأوضح أفيلال، أن جماعة الدار البيضاء سبق أن قامت بإجراء دراسة حول تأهيل البنية التحتية للمدينة، وتبين أن هذا المشروع يستلزم 15 مليار درهم، بينما لا تتعدى ميزانية الجماعة خلال هذا العام 4 مليار درهم.

وقال المصدر ذاته إن البنية التحتية بمدينة الدار البيضاء تحتاج إلى إعادة التجديد، ذلك أن جميع قنوات الصرف الصحي باتت قديمة ولا تستوعب كمية التساقطات المطرية.

الأقصى و"البقرات الحمراء".. المدونة وعدوان "الجهلوت".. قدوات الراب و"المواعدة العمياء" - ملفات وآراء

وبالرغم من ذلك، تم حث رؤساء المقاطعات ومسؤولي شركة ليديك، المكلفة بالتدبير المفوض لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل على مستوى الدار البيضاء الكبرى، على القيام بتدخلات استباقية ومتابعة المستجدات والتطورات، يضيف أفيلال.

وبحسب المتحدث ذاته فإن التساقطات المطرية ليست هي المسؤول الوحيد عن تدهور حالة البنية التحتية لمدينة الدار البيضاء، حيث يرى أن الأشغال التي تشهدها عدد من المناطق من بين العوامل التي تساهم في التأثير على مجاري الصرف الصحي بشكل سلبي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M