الغش في تأمينات الحوادث بالمغرب.. مهني يوضّح

19 أبريل 2024 17:17
خطف حقيبتها فطاردته بسيارتها فكانت الفاجعة بمراكش
هوية بريس- متابعات
مازالت شركات التأمين تواجه إشكالات في علاقتها بالمؤمن لهم، على رأسها الغش في تأمينات الحوادث بالمغرب، والتي تتسبب في خسارة تقدر بحوالي 4 إلى 5 في المائة من رقم معاملات قطاع التأمين، وفق ما أكده عبد الرحيم دبيش، المتصرف المدير العام لـAllianz المغرب.

وفي هذا الإطار، أكد دبيش، ردا على سؤال حول سبل مواجهة الممارسات الاحتيالية في قطاع التأمين، ومدى إمكانية استعمال تقنيات الذكاء الاصطناعي للكشف عن هذه الممارسات، خلال ندوة صحفية الخميس 18 أبريل، أن ظاهرة الغش في ملفات التأمين على حوادث السير تشكل جزء من منظومة قطاع التأمين في جميع بقاع العالم وليس فقط في المغرب، مشيرا إلى أن هذا الغش يتمركز خصوصا في جهات ومدن معينة.

وأوضح دبيش، خلال الندوة التي نظمتها أليانز للكشف عن إنجازاتها لسنة 2023، أن سوق التأمينات تم تنظيمه منذ عقود، وذلك عبر إرساء بعض البيانات الممركزة التي تمكن المؤمنين من الاستشارة والحصول على المعلومة المتعلقة بضحايا حوادث السيارات مثلا، بحيث توجد عدة ممارسات احتيالية في هذا المجال.

وأشار إلى أن بعض شركات التأمين رصدوا أن 30 في المائة من هذه الملفات يطالها الغش من طرف المؤمن لهم، فيما يرى دبيش أن نسبة 4 إلى 5 في المائة تبقى معقولة على المستوى الوطني والعالمي أيضا.

الأقصى و"البقرات الحمراء".. المدونة وعدوان "الجهلوت".. قدوات الراب و"المواعدة العمياء" - ملفات وآراء

وفي السياق ذاته، تطرق المدير العالم لأليانز إلى اتفاقية شراكة تم توقيعها مع الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية “نارسا”، والتي تعطي لجميع مؤسسات التأمين إمكانية الولوج لقاعدة بيانات موثوقة لجميع السيارات ولوحات ترقيم السيارات بالمغرب، بهدف الحد من الممارسات الاحتيالية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M