فرنسا تدعو مجلس الأمن لاجتماع طارئ على خلفية هجوم “دوما” الكيميائي

08 أبريل 2018 21:23
"العفو الدولية": التحالف الدولي لم يتخذ الاحتياطات اللازمة لحماية المدنيين بسوريا

هوية بريس – وكالات

دعت فرنسا مجلس الأمن الدولي إلى عقد اجتماع طارئ على خلفية الهجوم الكيميائي الذي نفّذه النظام السوري على مدينة “دوما” وأسفر عن سقوط عشرات الضحايا، بينهم أطفال ونساء.

جاء ذلك في بيان لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الأحد، يُدين فيه النظام السوري حيال مواصلته الحصار والقصف على الغوطة الشرقية.

الأقصى و"البقرات الحمراء".. المدونة وعدوان "الجهلوت".. قدوات الراب و"المواعدة العمياء" - ملفات وآراء

وأعرب الوزير الفرنسي عن قلقه البالغ إزاء الهجوم الكيميائي الذي استهدف مدينة دوما، أمس السبت.

ولم يتضمن بيان الوزير معلومات حول موعد الاجتماع الطارئ في مجلس الأمن.

والسبت، قتل 78 مدنيا على الأقل وأصيب المئات، جراء هجوم كيميائي للنظام السوري على مدينة “دوما” آخر منطقة تخضع للمعارضة في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حسب مصدر طبي، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M