لشكر ينفجر غضبا في برنامج إذاعي !

25 نوفمبر 2021 12:03

هوية بريس- متابعة

قال الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، إدريس لشكر، بلهجة غاضبة، إن الحزب “ليس بلا بواب” ولديه بناته وأبناؤه، معتبرا أن حسناء أبو زيد وحسن نجمي ليس أبناء الاتحاد، وأساءوا للحزب، ولا وزن ولا قيمة لهما.

لشكر الذي حل ضيفا على برنامج “مع الصحافة” بالإذاعة الوطنية مساء الأربعاء، أكد أنه لا نية له للترشح لولاية ثالثة على رأس الاتحاد الاشتراكي، مضيفا أن الأمر لا يتعلق بتغيير النظام الداخلي للتمديد له، بل بمبادرة لو طبقت، فإن الأمر يقتضي تجميد كل أجهزة الحزب، لأن ذلك يتعلق بكل الأجهزة التنفيذية للحزب.

وثار ثائرة الكاتب الأول لحزب الوردة، عندما سأله مقدم البرنامج الصافي الناصري، حول وجود مبادرة داخل الحزب تدعم ترشيح حسناء أبو زيد على رأس الكتابة الأولى للحزب إضافة إلى أسماء أخرى كحسن نجمي، وقال لشكر: “لأول مرة أسمع بهذا الأمر”.
ووصل الغضب بادريس لشكر مستوى من الهستيريا، عندما نعت الصحافيين اللذين كانا يحاورانه ب”المأجورين” لا لشيء سوى لأنهما طرحا أسئلة مزعجة على القيادي الاتحادي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
16°
أحد
16°
الإثنين
16°
الثلاثاء
17°
الأربعاء

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M