هذه حقيقة ترحيل محطة أولاد زيان الطرقية بالدار البيضاء

12 مايو 2024 12:09

هوية بريس- متابعات

بينما كان مجلس مدينة الدار البيضاء يتدارس إمكانية نقل محطة أولاد زيان الموجودة بقلب العاصمة الاقتصادية، إلى منطقة أخرى، واستبدالها بمحطتين جديدتين بمواصفات حديثة، قرر الأخير تأهيل المحطة التي تعتبر الأكبر على المستوى الوطني من الرواج.
صادق مجلس جماعة الدار البيضاء، الأربعاء 09 ماي 2024، خلال دورته العادية لشهر ماي الجاري، على مشروع تأهيل محطة أولاد زيان بميزانية قدرت ب68 مليون درهم، في انتظار تشييد محطتين للمسافرين في كل من جنوب وشمال المدينة.

هذه المحطة، التي تعتبر الأكبر بالمملكة، تم افتتاحها في عام 1999، وتقدر مساحتها بحوالي 4 هكتارات، منها 7500 متر مربع مساحة مبنية، و14500 متر مربع مغطاة، إلى جانب 32.500 متر مربع عبارة عن أرصفة. وصلت اليوم إلى وضعية « كارثية »، وباتت واحدة من النقط السوداء في الدار البيضاء.

الأقصى و"البقرات الحمراء".. المدونة وعدوان "الجهلوت".. قدوات الراب و"المواعدة العمياء" - ملفات وآراء

مصدر من جماعة الدار البيضاء، أكد أنه بالفعل كان هناك حديث عن نقل محطة أولاد زيان إلى منطقة أخرى، لكن العثورعلى أرض بمواصفاتها في موقع قريب من الطريق السيار وبعيد عن التجمعات السكنية، يعتبر صعبا.

وأوضح المصدر ذاته، « اليوم، وفي انتظار تشييد محطتين جديدتين من الطراز الحديث، بكل من عمالة سيدي البرنوصي وعمالة الحي الحسني، كان لابد من إعادة تأهيل هذه المحطة التي وصلت إلى حالة مزرية، لتكون في مستوى يليق بالمسافرين».

وبخصوص مصير محطة أولاد زيان بعد انتهاء أشغال المحطتين الجديدتين، أكد المصدر ذاته أنه « من السابق لأوانه الحديث عن الموضوع »، مشيرا إلى أن المجلس لم يناقش بعد هذه النقطة. مشيرا، إلى أن الجماعة وبالموازاة مع مشروع تأهيل المحطة، شرعت في تحديد وتعبئة العقار الذي ستشيد عليه المحطتين الجديدتين، في انتظار إطلاق طلبات عروض لاختيار الشركة التي ستنجز المشروع، ثم الشركة التي ستسيرهما.

وستتم إعادة تأهيل محطة أولاد زيان، في إطار شراكة بين المديرية العامة للجماعات المحلية التابعة لوزارة الداخلية، ومجلس جماعة الدارالبيضاء، ومجلس جهة الدارالبيضاء – سطات، ومجلس العمالة وشركة التنمية المحلية « الدارالبيضاء للنقل».

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M