شهادات مثيرة لسنة العراق حول جرائم الإيزيديين بعد خيانة «داعش» لهم

11 فبراير 2015 15:50
شهادات مثيرة لسنة العراق حول جرائم الإيزيديين بعد خيانة «داعش» لهم

شهادات مثيرة لسنة العراق حول جرائم الإيزيديين بعد خيانة «داعش» لهم

هوية بريس – متابعة

الأربعاء 11 فبراير 2015

انقلب بعض أعضاء الأقلية الإيزيدية في العراق على جيرانهم العرب ونفذوا عمليات انتقامية ضد سكان قرى سنية.

وقال أكثر من عشرة سكان من السنة إن جماعات مسلحة من الإيزيديين شنوا أربع غارات على قراهم في سنجار قبل أسبوعين وقتلوا 21 شخصا على الأقل، واختفى 17 شخصا آخرين وأصبحوا في عداد المفقودين، وفقا لوكالة إرم.

وقال ظافر علي حسين البالغ من العمر 41 عاما وهو من سكان قرية سيباية إحدى القرى التي تعرضت للهجمات “كان عملا انتقاميا من جانب الإيزيديين”.

وأضاف “الهدف هو طرد العرب من المنطقة حتى لا يبقى سوى الإيزيديين. فهم يريدون تغيير الخريطة”.

ويأتي هذا الاعتداء بعد انسحاب مليشيات “داعش” من الإقليم وتركهم للقرى السنة عزلا من السلاح الذي أخذوه منهم.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
12°
20°
الأربعاء
21°
الخميس
21°
الجمعة
24°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!