تفاصيل اجتماع صالح بضباط إيرانيين لبحث الرد على «عاصفة الحزم»

10 أبريل 2015 18:52
وسائل إعلام: اليمن تتجه لمعركة جديدة بين صالح و الحوثيين

تفاصيل اجتماع صالح بضباط إيرانيين لبحث الرد على «عاصفة الحزم»

هوية بريس – متابعة

الجمعة 10 أبريل 2015

قالت صحفية يمنية إن الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح عقد اليوم الجمعة اجتماعاً مع ضباط من الحرس الثوري الإيراني وقيادات موالية لجماعة الحوثي وضباط موالين له، لتدارس طريقة الرد على عملية “عاصفة الحزم”.

الأقصى و"البقرات الحمراء".. المدونة وعدوان "الجهلوت".. قدوات الراب و"المواعدة العمياء" - ملفات وآراء

ونقل موقع “يمن برس” عن “مصادر وصفها بأنها “رفيعة المستوى” أن أهم ما تم مناقشته هو كيفية الهجوم على المملكة العربية السعودية عبر الحدود وتكبيدها خسائر يتسنى من خلالها توفير نصر معنوي للمقاتلين الموالين لصالح وجماعة الحوثي والضغط على المملكة لوقف العمليات الجوية”.

وأكدت المصادر أن هناك إجماعا شبه كلي وسط المجتمعين على أن التوصل إلى أي صيغة لوقف العمليات الجوية سيساعد قوات صالح والحوثي على التحرك السريع باتجاه الحدود ونقل ذخيرة وسلاح سواءً على الحدود أو داخل المدن وسيوفر فرصة لالتقاط الأنفاس.

وبحسب المصادر، فقد خرج الاجتماع بضرورة الهجوم على الحدود السعودية وإيقاع خسائر في صفوف الجيش السعودي وتم تكليف أحد القيادات الرفيعة لجماعة الحوثي للتنسيق لهكذا عمليات، وأبدى صالح خلال الاجتماع رغبة جامحة في مهاجمة الحدود السعودية ونقل المعارك إليها بهدف الضغط على المملكة.

وحتى الآن فشلت قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح وعبد الملك الحوثي في الاقتراب من الحدود السعودية، أو إحداث خسائر جسيمة في صفوف الجيش السعودي كما هددوا بذلك في الأيام الأولى من “عاصفة الحزم”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M