أبوحفص يترحم على مرشد الإخوان‏ أمس ثم يحذف التدوينة اليوم.. فما السبب؟!

23 سبتمبر 2017 13:18
أبوحفص يترحم على مرشد الإخوان‏ أمس ثم يحذف التدوينة اليوم.. فما السبب؟!

هوية بريس – عبد الله المصمودي

ما إن انتشر خبر وفاة مرشد الإخوان الأسبق مهدي عاكف -رحمه الله- وهو معتقل في سجون قائد الانقلاب العسكري بمصر عبد الفتاح السيسي، حتى سارع الكثير من المتتبعين خصوصا أبناء الحركة الإسلامية إلى الترحم على الرجل وذكر مناقبه، والتذكير بخزي وظلم النظام المصري العسكري منذ عهد جمال عبد الناصر.

وكان من بين المترحمين على الرجل المشهود له بالكفاءة والتضحية والنضال رحمه الله، الناشط أبوحفص محمد رفيقي، في تدوينة له أمس في حسابه على “فيسبوك”.

وقد ضمت التدوينة ترحما على الرجل دون أية معلومات أو إدانة لنظام السيسي، وهو ما دفع عددا من أصدقائه ومتابعيه إلى سؤاله عن ظروف موت الرجل، كما تساءل آخرون: ألا تدين نظام السيسي الذي ظلمه؟!
لكن أبا حفص لم يجب على تلك الأسئلة، وفضل حذف التدوينة اليوم صباحا.
وعن حذفها تساءل متتبعون: هل خاف أبو حفص أن يصنف كمتعاطف مع الإخوان؟ أم أراد أن يبتعد عن الإسلام السياسي حتى من باب تقديم العزاء والترحم على رمز من رموزه؟!

يذكر أن أبا حفص المعتقل سابقا على خلفية “قضايا الإرهاب”، عرف مؤخرا بخرجاته المستهدفة لعدد من الأحكام الشرعية، إذ طالب في وقت سابق بضرورة مراجعة أحكام الإرث، كما طالب بحر هذا الأسبوع بإلغاء منع زواج المسلمة بغير المسلم!!

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
19°
الإثنين
20°
الثلاثاء
20°
الأربعاء
20°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة