“أخنوش ارحل” تصل البرلمان.. ووزير العدل يأمر بفتح تحقيق

12 يونيو 2018 18:14
"أخنوش ارحل" تصل البرلمان.. ووزير العدل يأمر بفتح تحقيقا

هية بريس – عربي 21

أعلن وزير العدل في الحكومة المغربية، محمد أوجار، فتح تحقيق في خلفيات شعار “أخنوش ارحل”، الذي نادى به عدد من المواطنين الخميس الماضي أثناء قيام الملك مصحوبا بوزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، بتدشين ميناء مدينة طنجة.

وقال وزير العدل، محمد أوجار القيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار (يرأسه أخنوش)، في جلسة الأسئلة الشفوية الاثنين 11 يونيو، بمجلس النواب (غرفة أولى) إن “الحكومة من خلال أجهزتها المختصة ستباشر التحقيقات الضرورية والقانون سيجد مداه”.

وأضاف المسؤول الحكومي أن “ما حدث غير مقبول ولن نسمح به”.

وأوضح الوزير، أن “المغاربة يحيطون الملك محمد السادس وأنشطته بكثير من الوقار والهيبة، ويجب أن ننأى بالزج بالمؤسسة الملكية في الصراعات السياسية”.

وأوضح أوجار أن الاختلاف السياسي والتنافس يجب أن يكون باحترام وأن تترك المؤسسة الملكية بعيدة عن هذه الصراعات.

وأفاد: “يجب أن تتفاعل جميع الهيئات أغلبية ومعارضة للانتصار للوطن، لأننا نواجه مرحلة دقيقة ويجب أن نرتقي بما تتطلبه هذه المرحلة واستحضار الصالح العام لبلدنا”.

وسجل أنه “في نفس الوقت فإن الحكومة واعية بالتذمر الاجتماعي وبتعبيرات القلق التي يعبر عنها المجتمع بوسائل مختلفة، فالواجب هو رفع أجواء الثقة”.

وأبرز وزير العدل أن الحكومة ستعلن في القادم من الأيام عن حزمة من التدابير هدفها الأساسي التعاطي الإيجابي مع تعبيرات الشارع والمواطنات والمواطنين.

وزير العدل كان يجيب عن سؤال تقدم به فريق التجمع الوطني للأحرار الذي طالب بفتح تحقيق عاجل في فيديو رفع مواطنين بطنجة شعار “أخنوش ارحل” خلال مرور الملك محمد السادس.

ووصف فريق الحزب يترأسه عزيز أخنوش ما وقع في الأسبوع الماضي خلال النشاط الملكي بالـ”مخيف والخطير”.

وسجل النائب البرلماني ومدير الحزب، مصطفى بايتاس، أن “هناك من يريد الاستيلاء على قيم المغاربة، فكيف يعقل أن يقوم أشخاص معدودون على رؤوس الأصابع مدفوعون بعدم توقير نشاط ملكي، وهذا فعلا ما يخلف الفتنة والبلبلة في البلاد، على وصفه.

وأضاف: “إن لم نوقر المؤسسة الملكية في البلاد فمن نوقر؟ هل هذه هي الأخلاق والقيم التي يتعامل بها المغاربة؟”.

وسجل أن “هناك جهات معلومة (لم يسمها) تريد خلف فتنة حقيقية في البلاد، وحزب (التجمع الوطني للأحرار) قوي بقيادته ومناضليه وأطره وليس حائطا قصيرا”.

وشدد على “أن ما حدث خطير والتوجه إلى المؤسسة الملكية في نشاط رسمي لخلق صورة أو توجيه الرأي العام لن يتم السكوت عنه”.

وأفاد: “ونعتبر أنه موجه لنا بشكل مباشر، والهدف منه إحداث وقيعة بين المغاربة وقادة مجموعة من الأحزاب السياسية”.

وزاد: “لن نتسامح مع الأشخاص الذين يصطادون في الماء العكر، ويجب على الدولة والحكومة تحمل مسؤوليتهما، لأنه غير معقول أن يتحول السياسيون إلى أطفال صغار”.

يذكر أنه في شكل احتجاجي غير معهود رفع مواطنون بطنجة شعارات ضد وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، تطالبه بالرحيل، وذلك لحظة مرور الملك من أمامهم خلال تدشين ميناء الأسبوع المنصرم.

وردد مواطنون بمكان التدشين هتافات متفرقة تطالب برحيل رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، حيث لم تنفع تدخلات مسؤولين أمنيين عن ثنيهم عن رفع الشعارات، وذلك حسب ما أظهره فيديو تم تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقام الملك محمد السادس، الأسبوع المنصرم في طنجة، بتدشين ميناء الصيد البحري والميناء الترفيهي الجديدي، وذلك في إطار البرنامج المندمج لإعادة توظيف المنطقة المينائية لطنجة -المدينة.

آخر اﻷخبار
6 تعليقات
  1. الاحترام والتوقير يكون متبادل من طرف اي كان احترموا ووقروا الشعب ولا تخذلوه ان مكركم وصل الافاق نحن الشعب فمصلحة البلاد تكمن فينا

  2. ذكروني هاؤلاء المسؤولين بخطاب تاريخي لاحمد مطر تحدث حول الجرذ( الطبّة) “خطاب تاريخي رأيتُ جُرذاً يخطُبُ اليومَ عن النَّظافَهْ ويُنْذِرُ الأوساخَ بالعِقَابْ وحَوْلَهُ يُصَفِّقُ الذُّبَابْ.” استثني بعض الأحرار والشرفاء

    انت احتارمتي المؤسسة الملكية الي اديتي القسم قدامها؟ اولا احتارمتي الشعب المغربي
    الله انصر الملك أو ياخد الحق فالخونة جميعا كل من خان الله ورسوله وخان الأمانة والوطن

  3. حقيبة وزارة العدل يجب ألا تمنح للأحزاب. إنه تهديد لمقاطعي محروقآت افريقيا . اخنوش مسؤول عن قطاع الصيد البحري الذي ذهب ضحية سوء تسييره السيد فكري..لو كنا في دولة عادلة لرحل وحوكم أمام العدالة.

  4. يوم يترتب عن التحقيق المتابعة في حال و اعتقال…ستصير الدولة في مواجهة مقاطعة من نوع آخر لأنها لاتنفك تعمم نموذج الحسيمة واجرادة…

  5. كلام مقرف يثير الغثيان من وزير الزنى، أي الذي يدافع عن الحق في الزنى بشرط أن لا ”يستفز” المجتمع كما في فيديو له!!
    يقول لك يجب تجنيب المؤسسة الملكية الصراعات السياسية! كأنه يتحدث عن جهة تجارية أو أجنبية أو مؤسسة لا علاقة لها بالسياسة، إذا فمن يفترض أن يقوم بالتحكيم عند النزاعات حسب الدستور و القوانين؟ أليس تعبير الناس المنضبط عن رأيهم حق كفله الإسلام قبل غيره؟ فلماذا التحرج من ذلك إن كان قرب الملك أو لم يكن؟
    يتكلم عن التوقير و الفتنة و القيم!! و حزبهم مرجعيته ليبرااية متفسخة! ينسون أنفسهم و بالمقابل يريدون صبغ نشاط عادي بصبغة جريمة كبرى يعاقب عليها و يفتح فيها تحقيق!! مالكم كيف تحكمون.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. جماهير الرجاء تنتقد إدخال الدارجة إلى المقررات الدراسية بطريقتها الخاصة

كاريكاتير