إدانة واسعة لعدم سحب “عيوش” و”بنمبارك” فيلميهما من مهرجان إسرائيلي

24 سبتمبر 2018 12:30
إدانة واسعة لعدم سحب "عيوش" و"بنمبارك" فيلميهما من مهرجان إسرائيلي

هوية بريس – متابعة

قالت الحملة المغربية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل، في بلاغ لها، إنها توصلت بمعطيات دقيقة من فلسطين تفيد بمشاركة ثلاثة أفلام لمخرجين مغاربة في الدورة الـرابعة والثلاثين لمهرجان حيفا السينمائي الإسرائيلي، الذي بدأت فعالياته يوم السبت 22 شتنبر، ويستمر حتى فاتح أكتوبر 2018 في مدينة حيفا المحتلة.

يتعلق الأمر بفيلم “صوفيا” للمخرجة مريم بنمبارك، وفيلم “بلا موطن” للمخرجة نرجس النجار وفيلم “غزية” للمخرج نبيل عيوش، وقد راسلت الحملة، المخرجين المعنيين من أجل سحب أفلامهم من هذا المهرجان الصهيوني.

وأوضح البلاغ، أـه بعد إنطلاق المهرجان، يوم السبت 22 شتنبر 2018، تبين أنه تم سحب فيلم نرجس النجار “بلا موطن” بشكل رسمي، وبقي فيلما عيوش وبنمبارك مبرمجين ولم يتم سحبهما.

وحيت الحملة المغربية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل موقف المخرجة نرجس النجار، واصفة إياه بالشجاع، وذلك بعد إصرارها على سحب الفيلم من مهرجان “حيفا” بشكل نهائي.

وأدانت الحملة مشاركة فيلمي “غزية” و”صوفيا” في مهرجان “حيفا” الإسرائيلي وعدم سحب الأفلام بشكل نهائي من قبل مهرجان “حيفا” الصهوني، مشيرة أن التذرع في نهاية الأمر بأن الموزعين الدوليين، هم مالكو الأفلام “تجاريا”، وعدم قدرة المخرجين على إقناعهم بسحب الأفلام، لا يلغي مسؤولية المخرجين التطبيعية لأن الأمر أيضا يناقش من زاوية الملكية الفكرية لهذه الأفلام.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°

حديث الصورة

صورة.. رافع أكف الضراعة إلى المولى سبحانه والأمطار تهطل في صعيد عرفات

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا