التربية الإسلامية تورط وزارة بلمختار في أزمة غير مسبوقة

09 نوفمبر 2016 21:28
جمعية أساتذة الفلسفة تدق طبول الحرب.. على مادة التربية الإسلامية

هوية بريس- متابعة

غرقت وزارة التربية الوطنية في صمت مطبق بعد مرور أسابيع على انتهاء المهملة التي التزمت بها بشكل رسمي للإفراج عن جميع المناهج الجديدة لمادة التربية الإسلامية، بعد أن تقررت مراجعتها بناء على تعليماتى ملكية.
ووفق “المساء” عدد غد الخميس، فقد كشفت الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية، أن الكتب المدرسية للسلك الثانوي التأهيلي لم تصدر إلى حد الآن بعد مرور أزيد من شهرين على انطلاق الموسم الدراسي، فيما سجل تأخر واضح في إصدار الكتب المدرسية للسلك الثانوي الإعدادي.
وكشفت مصادر تربوية لليومية، عن مهازل حقيقة مرتبطة بتدريس هذه المادة، في ظل غياب المقررات الدراسية الجديدة، ومنها تكليف التلاميذ بحفظ سورة واحدة طيلة شهرين، وحذرت المصادر استمرار هذا الوضع لأنه ستكون له تداعيات تنسحب على آلاف التلاميذ بالنظر إلى ارتباط مادة التربية الإسلامية بامتحانات إشهادية.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. زد على هذا المخالفات الشرعية التي ينبغي ان يسلط عليها الضوء
    مثلا في كتاب التربية الاسلامية للمستوى الاول ابتداءي صورة لاطفال يحملون الالات الموسيقية المختلفة و فوق الصورة نشيد الله ربي
    فهل تريد الوزارة تكوين اطفال يخافون الله ام تريد تكوين حلايقية
    و صورة اخرى لاب شبه عار ذهب باسرته الى البحر فاين الحياء الذي ينبغي على الوزارة تعليمه

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء
25°
الخميس
26°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M