الجزائر تستعد لحرب في الصحراء بصفقة عسكرية أمريكية لحماية آبار البترول

21 أبريل 2018 02:18
خبير دولي يؤكد عدم شرعية تمثيل (البوليساريو) للصحراويين

هوية بريس – متابعة

كشفت يومية “المساء”، أن الجزائر بدأت تستعد فعلا لحرب تخوضها عنها بالوكالة جبهة البوليساريو، بحيث كشفت مصادر قريبة من مركز الاستخبارات العسكرية الفرنسية، أن مسؤولين جزائريين رفيعي المستوى، بينهم رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الجزائري، ونائب وزير الدفاع الجزائري أحمد قايد صالح، سيحلون بالولايات المتحدة الأمريكية خلال الأيام القليلة المقبلة، لإبرام صفقة مع واشنطن لحراسة آبار البترول في الصحراء.

وأكدت الجريدة، أن الزيارة ستتوج بإبرام صفقة سيستفيد منها عملاقا الصناعة الحربية الأمريكية (ألوكيهد، وليوناردو). وحسب المصادر ذاتها، فإن الزيارة تأتي بعد زيارة استقبال الجنرال الوراق تزامنا مع انطلاق مناورات “الأسد الإفريقي”.
وأضافت اليومية، أنه في تطور مفاجئ يعكس حالة التوتر في المنطقة، صرح ستيفان دوجاريك، الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة في ندوة صحفية، يوم أمس الخميس، أن تيفاريتي وبير لحلو لا تقعان داخل المنطقة العازلة المنصوص عليها في اتفاقية وقف إطلاق النار بين المغرب وجبهة البوليساريو.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
17°
السبت
17°
أحد
17°
الإثنين
17°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة.. هل صارت الغابة مرتعا للسكارى والزناة؟!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها