الكرملين: اتهامات لندن لموسكو تنافي العقل وتخالف القانون الدولي

16 مارس 2018 15:06
روسيا: دبلوماسي أمريكي حاول نقل قذيفة عبر مطار بموسكو

هوية بريس – وكالات

اعتبرت الرئاسة الروسية (الكرملين)، الجمعة، أن اتهامات لندن لموسكو بالتورط في تسميم ضابط الاستخبارات الروسية السابق سيرغي سكريبال، “تتعارض مع القانون الدولي وتنافي العقل”.

جاء ذلك بحسب ما نقلته وكالة “سبوتنيك” الروسية عن المتحدث الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف.

وقال بيسكوف “نحن بصراحة، لم نصادف في الممارسات الدولية مثل هذا السلوك، عندما توجه إلى دولة، وفي هذه الحالة إلى بلدنا، اتهامات خطيرة بصيغ مثل “على ما يبدو” و”على الأرجح” وما إلى ذلك”.

وأضاف “الموقف البريطاني لا يخالف القانون الدولي فحسب، بل ينافي العقل أيضا، لذلك نحن مندهشون بالفعل”.

وتعهد بيسكوف بأن ترد بلاده قريبا “على الادعاءات والاتهامات البريطانية”.

والأربعاء الماضي، أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أن لندن قررت إمهال 23 دبلوماسيا روسيا أسبوعا لمغادرة البلاد، ضمن حزمة إجراءات سياسية واقتصادية بحق موسكو.

جاء ذلك على خلفية اتهام لندن لموسكو بمحاولة قتل ضابط المخابرات الروسي المتقاعد (عميل مزدوج) سيرغي سكريبال (66 عاما) وابنته (33 عاما) في بريطانيا، الأحد الماضي، باستخدام “غاز الأعصاب”، وما زال الاثنان في حالة حرجة، لكنها مستقرة.

كما أدان زعماء فرنسا وألمانيا والولايات المتحدة حادثة تسميم الجاسوس الروسي المزدوج، واعتبروها “اعتداء على سيادة بريطانيا”.

ورفضت السفارة الروسية في لندن تلك الاتهامات، وأرسلت مذكرة إلى وزارة الخارجية البريطانية تنص على ضرورة إجراء تحقيق مشترك.

وكان العميل الروسي السابق كشف للمخابرات البريطانية عن عشرات الجواسيس الروس، قبل القبض عليه في موسكو عام 2004.

وبعد عامين، صدر بحق سكريبال حكم بالسجن (13 عاما)، ثم حصل على حق اللجوء في بريطانيا عام 2010، إثر مبادلته مع جواسيس روس، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
33°
الثلاثاء
27°
الأربعاء
24°
الخميس
26°
الجمعة

حديث الصورة

كاريكاتير