الكنبوري: القول بأن الفرنسية أو الإنجليزية لغة علوم والعربية ليست كذلك عنصرية من النوع الراقي الخفي

14 أبريل 2019 14:31
"الكنبوري": إيران صامدة في مكانها بينما أمريكا تدور

عابد عبد المنعم – عبد الله مخلص

اعتبر الدكتور إدريس الكنبوري “القول بأن الفرنسية أو الانجليزية هي لغة علوم والعربية ليست لغة علوم عنصرية بل عنصرية من النوع الراقي الخفي”.

وأضاف الباحث في قضايا العنف والتطرف أن “من يقرأ ويعرف يفهم أن هذا الكلام قديم قدم الاستعمار القديم. في القرن الماضي انتشرت أقوال تقول بأن اللغات اللاسامية هي لغات المعارف والعلوم، وعندما ظهر النفوذ اليهودي في أوروبا قالوا إن العبرية لغة معارف وعلوم وليس كل اللغات السامية. اللغة والعرق كانا ساحتي حرب، قالوا إن المناطق الحارة لا تنتج علوما بل الباردة. وعندما لاحظوا أن الإسلام ظهر في الصحراء الحارة وبنى حضارة قالوا بل أخذ ذلك من اليهودية فهو إعادة إنتاج. وعندما رأوا الحضارة الأندلسية قالوا بل هي تأثر بالمناخ الأوروبي ومجاورة اللاتين”.

واختتم الكنبوري تدونة علق من خلالها على هذا الموضوع بأن ذلك “غباء عنصري لأن الأديان السماوية كلها نزلت في الشرق الأوسط الحار الساخن المحترق، لكن عندما صارت أوروبا قلب المسيحية قالوا ذلك، فهي عنصرية ترابية مناطقية وتنكر واضح للشرق الأوسط”.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
22°
الأربعاء
21°
الخميس
21°
الجمعة
21°
السبت

حديث الصورة

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة