بروفيسور: “لقاح كورونا” الذي اشتراه المغرب لن يكون جاهزا إلا منتصف السنة المقبلة

23 سبتمبر 2020 22:10

هوية بريس – متابعات

يخوضه المغرب سباقا مع الزمن، من أجل الحصول على لقاح كورونا، بعدما قامت وزارة الصحة بقيادة خالد آيت الطالب، بتوقيع اتفاقيتين الأولى مع الصين، والثانية مع شركة روسية، من أجل اقتنائها للقاح فوره انتهاء المرحلة الأخيرة من التجارب.

وأشارت “أخبار اليوم” في عدد الخميس إلى أن لقاح شركة “استرازينيكا”، وهي الجهة الروسية التي وقعت معها الوزارة اتفاقيتها الأخيرة، يعد من بين عشرة لاقاحات في العالم الأكثر نجاعة، كما أنها أكبر المؤسسات من حيث عدد المتطوعين لتجربة اللقاح.

وبالرغم من أن الفريق المشرف على إنتاج لقاح الشركة الروسية المذكورة، تضيف اليومية، سبق وأعلن أن اللقاح قد يكون جاهزا نهاية السنة الجارية، إلا أن البروفيسور مصطفى الناجي يرى في حديثه للصحيفة، بأنه لن يكون جاهزا إلا منتصف السنة المقبلة، موضحا أنه “كما ظهرت أعراض جانبية للقاح على متطوعة وتوقفت التجارب السريرية مؤقتا، يمكن أن تظهر أعراض أخرى فتتوقف معها التجارب مرة أخرلا”، مردفاً بأن الوزارة وقعت مع الشركتين، لأنهما مختلفتين، ولكل منهما طريقة اشتغال مغايرة، ولم يتبين من هي الأكثر نجاعة، واللقاح الذي سيثبت نجاعته في النهاية، سيقتنيه المغرب.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
22°
20°
أحد
19°
الإثنين
19°
الثلاثاء
20°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل