بعد أدائه مناسك الحج والهجوم عليه من بعض اليساريين.. الكاتب العام لحزب الطليعة يطلب استقالته

12 سبتمبر 2018 18:45
بعد أدائه مناسك الحج والهجوم عليه من بعض اليساريين.. الكاتب العام لحزب الطليعة يطلب استقالته

هوية بريس – عبد الله المصمودي

في حادثة غريبة، اضطر علي بوطوالة الكاتب العام لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي (اليساري) إلى طلب استقالته، بعد الهجوم عليه من طرف عدد من أتباع حزبه والمنتمين للتيار اليساري الاشتراكي، وذلك بعد انتشار خبر أدائه لمناسك الحج رفقة زوجته.

مهاجموه اتهموه بأنه ذهب إلى الحج على نفقة وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية، وهو ما اعتبره في بيان له “كذب”، مؤكدا “أنه حج بماله الخاص و ذهب رفقة زوجته بعد فوزها في قرعة الحج الخاصة بوكالات الأسفار”.

وأضاف علي بوطوالة في ذات البيان: “تمت تغطية نفقة السفر حصريا من مداخيل الأسرة، والعقد الموقع مع وكالة “وليلي للأسفار” بمكناس في 25 يوليوز 2018، يثبت ذلك، وذهبنا برفقة 140 حاجا وحاجة يمكنوا أين يشهدوا بذلك ! وعليه أحتفظ بحقي في المتابعة القانونية لمروجي الأكاذيب والأخبار الزائفة حول سفري”.

وقال إنه “لم أخبر أي مسؤول حزبي بالحج، مع العلم أنني أخبرت رفاقي بسفري لمدة ثلاثة أسابيع اعتقادا مني بأنه حق شخصي مثل أي سفر آخر، بل وحاولت التأجيل إلى حين تحرري من المسؤولية الحزبية، لكن تبين أنه ينبغي انتظار 10 سنوات للمشاركة في القرعة من جديد”.

يتابع بوطوالة “وقد تبين لي بعد عودتي أن عدم إخبار الكتابة الوطنية بالحج والتشاور معها كان خطأ تسبب في إحراج وإزعاج رفاقي ورفيقاتي دون قصد مني، لذلك أعتذر لهم ولهن ولجميع المناضلات والمناضلين رغم اقتناعي بعدم الإساءة لأحد.”.

ورغم أداء بوطوالة للحج فهو يؤكد في بيانه بأن “قناعاتي بفكر اليسار وقيمه ومبادئه وأهدافه لم ولن تتغير، وسأظل أبذل ما بوسعي لنصرتها والدفاع عنها، وخاصة العلمانية ومحاربة توظيف الدين في الحياة السياسية مهما كان موقعي التنظيمي”.

وختم بيانه بالقول “ورغم اقتناعي بأن التدين عموما لا يحمل أية إساءة لسمعة الحزب واليسار داخل المجتمع المغربي، بل بالعكس قد يساهم في دحض الدعاية المغرضة لأعداء اليسار، فقد كنت عازما ولازلت على طلب إعفائي من جميع مسؤولياتي التنظيمية من اللجنة المركزية للحزب التي انتخبتني كاتبا عاما، رفعا لكل حرج أو التباس”.

يذكر أن حزب الطليعة من أكثر أحزاب اليسار معاداة للإسلاميين والدفاع عن العلمانية وفصل الدين عن الدولة، ولا يخفي بعض منتميه إلحادهم وهجومهم على الإسلام.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. معنى المواجهة بالصدور العارية تجده في غزة

كاريكاتير

إدمان فيسبوك