فرنسا تحمي علمانيتها.. بلدية “كان” تحظر ارتداء “اللباس المحتشم” في المسابح والسواحل

12 أغسطس 2016 21:21
فرنسا تحمي علمانيتها.. بلدية "كان" تحظر ارتداء "اللباس المحتشم" في المسابح والسواحل

هوية بريس – وكالات

أعلنت بلدية محافظة “كان” الفرنسية، المطلة على البحر الأبيض الموسط، منعها ارتداء “اللباس المحتشم”، في السواحل والمسابح بدعوى “مخالفتها القيم العلمانية”.

وأفاد بيان صادر عن البلدية، بحظر الملابس التي تحمل رموزا دينية، في الشواطئ والمسابح، جراء استهداف الهجمات الإرهابية أماكن العبادة في البلاد.

وكانت جمعية “سمايل 13” النسائية (Smile 13)، التي تنشط في إحدى الأحياء الشمالية لمرسيليا (جنوب فرنسا)، أعلنت في 5 غشت الحالي، عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي، إنها ستنظم يوم 10 سبتمبر المقبل، يومًا للسباحة في مسبح استأجرته ليوم كامل، سيكون مخصصًا للنساء العضوات فيها، غير أنها حذرت عضواتها بعدم قدومهن بلباس السباحة “المايوهات” إلى المسبح، وذلك لحضور مدرسين سباحة ذكور.

غير أن إدارة المسبح وبلدية منطقة “ينيس-ميرابو” أعلنتا في بيان مشترك أمس الخميس، إلغاء الفعالية التي كان من المزمع إجراؤها في 10 سبتمبر المقبل، لدواعٍ أمنية، وذلك عقب النقاشات التي دارت في الإعلام الوطني وشبكات التواصل الإجتماعي.

وقال رئيس بلدية “ينيس- ميرابو” إنه “تم إلغاء الفعالية لتهدئة الوضع، وذلك عقب التهديدات الموجهة ضد المسلمين، ونشر تهديدات عنصرية وإسلاموفوبية ومعادية للأجانب”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
21°
الخميس
21°
الجمعة
21°
السبت
20°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير