بوتين قد يتحرش بالسعودية وتركيا لتغطية فشله في سوريا

01 فبراير 2016 16:48
أهداف روسيا وراء مخطط تقسيم سوريا

هوية بريس – متابعة

الإثنين 01 فبراير 2016

أكد محلل سياسي مصري أن روسيا قد تغطي على فشلها في سوريا بالتحرش بالسعودية وتركيا.

وقال الباحث والمحلل السياسي عامر عبد المنعم إن روسيا فشلت في تغيير أي شيء في ‏سوريا بعد 4 شهور من ارتكاب جرائم الحرب، وتدمير عشرات المدن وقتل آلاف الأبرياء وتشريد ملايين اللاجئين.

وأضاف عبدالمنعم في تدوينة نشرها على صفحته على “فيس بوك”: لم يحقق بوتين ما يريد ولن يستطيع، فلن تصعد ‫‏روسيا مرة أخرى على جماجم السوريين المظلومين، وحتى لعبة تثبيت بشار بالاتفاق مع أمريكا عبر مؤتمرات وتسويات لن يفلح، ويبدو أن سوريا ستنهي أحلام بوتين الامبراطورية وتضع نهاية للطموحات الروسية، وتكرر تجربة أفغانستان التي تسببت في انهيار الاتحاد السوفيتي.

وأشار الباحث المصري إلى أن الاتحاد السوفيتي كان أقوى ودفع بكل جيشه لمحاربة الأفغان وفشل، متسائلا: فماذا يفعل بوتين الذي يعتمد على القصف الجوي الجبان، ولا يريد أن يرسل جيشه على الأرض ويعتمد على المرتزقة الشيعة؟!

ولفت إلى أن الشبه بين سوريا وأفغانستان أنهما أضعف دولتين إسلاميتين، وستتحول الأوهام بتحقيق انتصارات صليبية سريعة على المسلمين المساكين، إلى التلاشي أمام الصمود السوري ورفض الاستسلام.

وحذر عبدالمنعم من أن بوتين قد يسعى لاختلاق معركة أخرى لإبعاد الأنظار عن خسارته في سوريا، وقد يتحرش بالسعودية (من خلال اليمن) أو تركيا العدو اللدود لروسيا، لافتا إلى أن اختيار ‏السعودية و‏تركيا للرمزية الإسلامية، لإقناع الروس بقدسية معركته الصليبية.

وكانت الكنيسة الروسية قد باركت تحرك موسكو العسكري في سوريا وأكدت أنها حرب مقدسة، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
8°
17°
الإثنين
16°
الثلاثاء
19°
الأربعاء
19°
الخميس

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها