حملات اعتقال وتهجير للعرب السنة فى كركوك بذريعة الانهيار الأمني

27 أكتوبر 2016 16:20
حملات اعتقال وتهجير للعرب السنة فى كركوك بذريعة الانهيار الأمني

هوية بريس – وكالات

تشهد مدينة كركوك مركز محافظة التأميم العراقية، حملات اعتقال وتهجير متواصلة تستهدف العرب في المدينة، على خلفية “الانهيار الأمني” الذي عصف بها الأسبوع الماضي.

وكشفت تقارير إعلامية اليوم الخميس؛ أن حملة الاعتقالات طالت العشرات من العرب السُنة في منطقة ( واحد حزيران) بذريعة الاشتباه بهم، إلى جانب اعتقال عدد كبير من الطلبة الذي يقطنون في الأقسام الداخلية لجامعة كركوك وكليّة الإمام الأعظم.

كما هدمت قوّات وميليشيات كردية أكثر من 165 منزلاً في محيط المنطقة بعدما شهدت حملة تهجير كبيرة استهدفت العائلات النازحة التي أجبرتها تلك القوّات على الخروج من المدينة بشكل كامل.

وبات وضع تلك العائلات مأساوي للغاية، لاسيما وأن المئات من المدنيين يفترشون الأرض خارج حدود المدينة وليس لهم مأوى، بعدما صادرت قوّات (الأسايش) الأوراق الثبوتية للسيارات التي أخرجت تلك العائلات لغرض إجبار السائقين على عدم إرجاع أحد منهم، وسط توقعات بتفاقم أوضاعهم الإنسانية، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
20°
الخميس
21°
الجمعة
21°
السبت
20°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير