رئيسة الوزراء ماي تُدين رسائل بريدية تتوعد المسلمين في بريطانيا



عدد القراءات 497

لندن ترد على موسكو: تفتيش الطائرات إجراء روتيني

هوية بريس – وكالات

أدانت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، وصول رسائل بريدية إلى بعض المنازل في بريطانيا تدعو إلى معاقبة المسلمين، واصفة ذلك بـ”السلوك الدنيء”.

جاء ذلك في جلسة مجلس العموم البريطاني، اليوم الأربعاء، حيث قالت: “أنا واثقة أن جميع من في مجلس العموم سيشاركني في استنكار هذا السلوك الدنيء، وإنه ليس لهذا السلوك أي مكان في مجتمعنا”.

وأشارت ماي إلى أن التحقيقات جارية حول من أرسل تلك الرسائل، مؤكدة أن خطوات اتخذت لتقديم المسؤولين عن تلك الرسائل إلى العدالة.

وفي نهاية الأسبوع الماضي، وصلت رسائل بريدية لعدد من المنازل في مختلف المدن البريطانية تحمل عنوان “عاقب مسلمًا”، تعتبر المسلمين عنصر تهديد، وتدعو “الغالبية البيضاء” إلى إلحاق أضرار بهم في الثالث من أبريل المقبل.

يشار أن الرسالة التي أطلقها العنصريون تدعو إلى إلحاق الأذى وارتكاب جرائم ضد المسلمين في 3 أبريل المقبل.

ووضعت الرسالة نظام نقاط معينة لإلحاق الأذى بالمسلمين في هذا اليوم، منها أن من يقوم باعتداء لفظي سيحصل على 10 نقاط، ومن يلقي مادة حارقة على وجه مسلم سيحصل على 50 نقطة، ومن يفجر أو يحرق مسجدا سيحصل على ألف نقطة.

ووعدت الرسائل بجوائز لمن يعتدي على المسلمين من قبيل حرقهم بالمواد الحارقة أو قتلهم أو ذبحهم أو إضرام نار في مسجد.

ويبلغ عدد مسلمي المملكة المتحدة في بريطانيا وويلز واسكتلندا وإيرلندا الشمالية حوالي مليونين و800 ألف مسلم، ويشكلون 4.4 بالمائة من سكان البلاد، وفقا للأناضول.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق