رغم كل ما سببه.. فيلم “الزين اللي فيك” يفلت من العقاب

11 فبراير 2016 10:18

هوية بريس – متابعة

في تطور مثير لقضية الدعوى القضائية المرفوعة ضد كل من المخرج المغربي نبيل عيوش والممثلة لبنى أبيضار، حسمت المحكمة الابتدائية بمراكش، أمس الأربعاء 10 فبراير، في الملف.
حيث قضت المحكمة ببطلان الدعوى التي رفعتها “الجمعية المغربية للدفاع عن المواطن” ضد كل من عيوش وأبيضار والتي تتهمهما فيها بـ”عرض مشاهد إباحية والإخلال بالحياء وتحريض قاصرين على الفجور”، معللة المحكمة هذا الرفض بكون الجمعية المذكورة لا تتوفر على صفة المنفعة العامة، التي تخول لها رفع مثل هذه الدعاوى القضائية.
وسبق للمحكمة ذاتها أن أجلت النظر في الملف في العديد من المرات، حيث عرف إحدى الجلسات حضور الممثلة لبنى أبيضار، بالنقاب مخافة التعرف عليها من طرف المواطنين الساخطين على الدور الذي أدته في الفيلم، فيما تغيب عيوش عن كل الجلسات وتكفل محاميه بالملف.
وكان فيلم “الزين اللي فيك” الممنوع من العرض، قد أثار جدلا واسعا في الأوساط المغربية بسبب إخلاله بصورة المرأة المغربية، واشتماله على مقاطع مُخلة بالحياء العام، وقد احتفت فرنسا بالفيلم ومنحته جوائز واحتضنت لبنى أبيضار بعد تعرضها لحادث اعتداء من مواطنين أبدوا سخطهم من الدول الذي أدته والصورة التي روجتها عن المرأة المغربية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
31°
الخميس
33°
الجمعة
26°
السبت
26°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير