شهيد و109 مصابين برصاص صهيوني قرب حدود غزة



عدد القراءات 734

البدء بتجهيز

هوية بريس – وكالات

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، استشهاد شاب متأثر بجراحه، وإصابة 109 أشخاص بالرصاص والاختناق، جراء مواجهات مع الجيش الإسرائيلي قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي القطاع وإسرائيل.

وقال أشرف القدرة، المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، إن عدد الإصابات ارتفع إلى 109 فلسطينيين أصيبوا بجراح مختلفة وبحالات اختناق بالغاز المدمع، شرقي القطاع.

ولم يوضح “القدرة”، الحالة الصحية للمصابين الذين نقلتهم سيارات الإسعاف إلى مستشفيات القطاع، وكذلك عدد المصابين بالرصاص الحي.

وفي وقت سابق، أعلن “القدرة”، استشهاد الفلسطيني ياسر سامي حبيب (24 عامًا)، في مستشفى “مار يوسف”، بمدينة القدس، متأثراً بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي، في وقت سابق خلال مسيرات “العودة”، على الحدود الشرقية لحي الشجاعية، شرقي مدينة غزة.

وعصر اليوم، توافد مئات من الفلسطينيين نحو خمس نقاط قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، للمشاركة في مسيرة “العودة”، التي أطلقت عليها “الهيئة الوطنية العليا” (مؤلفة من الفصائل الفلسطينية) المنظمة للمسيرة اسم “جمعة مستمرون رغم الحصار”.

ومنذ 30 مارس الماضي، يتظاهر فلسطينيون بشكل يومي قرب حدود غزة للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

واستشهد 115 فلسطينياً وأصيب أكثر من 12 ألف آخرين، منذ ذلك اليوم، برصاص الجيش الإسرائيلي قرب حدود قطاع غزة، وفق آخر الإحصائيات، وفقا للأناضول.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق