صحيفة بريطانية: مخاوف على حياة سعوديتين هربتا إلى هونغ كونغ

22 فبراير 2019 17:29

هوية بريس-متابعة

نشرت صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية تقريرا عن شابتين سعوديتين هربتا إلى هونغ كونغ خوفا مما وصفتاه، خطرا على حياتهما في حال عودتهما للسعودية.

وفي تقريرها تحت عنوان “تخوف من اختطاف شقيقتين سعوديتين في هونغ كونغ”. نقلت الصحيفة عن الشقيقتين السعوديتين أنهما تحدثتا أمس عن محاولة موظفين في السفارة السعودية في هونغ كونغ ملاحقتهما خلال محاولتهما الهرب إلى أستراليا.

وأضاف الصحيفة أن الفتاتين واسمهما المستعار ريم (20 عاما) و روان ( 18 عاما) قالتا في بيان لهما إنهما تركتا الإسلام، كما أن حياتهما معرضة للخطر، وأنهما ستتعرضان للتعذيب في حال إجبارهما على العودة إلى السعودية.

ونقلت الصحيفة عن متحدثة باسم الفتاتين تأكيدها على أنهما تعرضتا لضرب مبرح وتعذيب دفعهما إلى الفرار من عائلتهما خلال إجازة عائلية في سريلانكا، حيث توجهتا إلى هونغ كونغ ومن هناك إلى أستراليا، إلا أنهما لم تتمكنا من ذلك بسبب منعهما من قبل مسؤولين في السفارة السعودية في هونغ كونغ.

وأفاد تقرير الصحيفة البريطانية، أن الفتاتين اضطرتا إلى تغيير مكان إقامتهما في هونغ كونغ 13 مرة خوفا على حياتهما، إذ يحاول أولئك المسؤولون دفعهما لمقابلة أقرباء لهما واقناعهما بالعودة إلى السعودية.

وقالت الصحيفة إن الفتاتين تعيشان في هونغ كونغ منذ ستة أشهر. وقالت الفتاتان في بيان مشترك مع محاميهما مايكل فيلدر: “لقد هربنا من بلادنا لحماية أنفسنا، ونأمل بالحصول على إقامة في بلد يحترم حقوق المرأة ويعاملنا بمساواة”.

وعلمت الفتاتان بعد ذلك أن رحلتهما إلى استراليا ألغيت، وعندما حاولتا السفر مرة ثانية؛ حاول أشخاص “اختطافهما”، ما دفعهما إلى ترك المطار والدخول في قاعة الزوار.

وتأتي هذه القضية الجديدة، في أعقاب قصة الفتاة رهف القنون، التي حاولت الهرب من السعودية إلى أستراليا عبر تايلند، قبل أن يتم إيقافها في مطار بانكوك، ومن هناك أثارت ضجة عالمية، لتحصل لاحقا على حق اللجوء في كندا.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
16°
أحد
17°
الإثنين
14°
الثلاثاء
16°
الأربعاء

حديث الصورة

صورة.. العثور على دلفين ميت بشط بحر مدينة سلا

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها