عملية أمنية غير مسبوقة بألمانيا لملاحقة شبكة دعارة ضخمة

19 أبريل 2018 10:46
%71 من الألمان متخوفون من خطر اليمين المتطرف

هوية بريس – متابعة

شهدت عدة ولايات ألمانية عملية أمنية غير مسبوقة؛ من أجل الإطاحة بشبكة دعارة “ضخمة”، بحسب شبكة “دويتشه فيله”.

وقالت الشبكة إن هذه هي “أكبر حملة مداهمات في تاريخ الشرطة الاتحادية”، إذ تم تفتيش 62 من بيوت الدعارة والمكاتب والشقق في 12 من الولايات الألمانية. وبعد عمليات التفتيش، أصدرت السلطات أوامر اعتقال في حق سبعة أشخاص.

وأسفرت الحملة عن القبض على شخصين، وكشفت عن تفاصيل عمليات تهريب بشر من خارج ألمانيا؛ بهدف الدعارة.

وشاركت في عملية المداهمة وحدة شرطة العمليات الخاصة الألمانية، بإسناد من أكثر من 1500 رجل من الشرطة.

ونقلت “دويتشه فيلة” عن المدعي العام في فرانكفورت، قوله إن “المتهمين الرئيسيين هما مواطنة تايلندية (59 عاما) وشريكها الألماني (62 عاما). وألقى رجال الشرطة القبض عليهما في مدينة زيغن، إذ يواجهان مع شركاء آخرين.

وتوجه للموقوفين على مثل هذه القضايا تهمة إنشاء شبكة للتهريب، لجلب النساء التايلانديات والمتحولين جنسيا من البلد ذاته إلى ألمانيا؛ من أجل ممارسة الدعارة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
10°
18°
الثلاثاء
17°
الأربعاء
17°
الخميس
19°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M