“فايننشال تايمز”: الدار البيضاء محور ارتكاز اقتصاد القارة الإفريقية

26 يناير 2019 09:29

هوية بريس-متابعة

أكدت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية، أن تركيز المغرب على الدخول في التكتلات الإفريقية اقتصاديا وسياسيا، فتح المجال أمام الشركات المغربية للاستثمار في إفريقيا وخلق مشاريع بناءة، تزيد من جاذبية الاقتصاد المغربي وتساعده على التطور والريادة.

وأشارت الصحيفة الاقتصادية الشهيرة، أن القطب المالي لمدينة الدار البيضاء يشكل محورا رئيسا لهذه الإستراتيجية المغربية الفريدة.

وأضافت الصحيفة في مقال ركز على القطب المالي للدار البيضاء ودوره في تطوير وفتح آفاق جديدة للاقتصاد الإفريقي، أن مهمة القطب المالي للعاصمة الاقتصادية، يشكل محط اهتمام وله دور محوري في جذب الشركات للاستثمار في المغرب نظرا إلى الموقع الجغرافي القريب من أوروبا واستقراره السياسي، وهي عناصر مهمة تجعل من المغرب قاعدة مواتية للاستثمار.

وحسب الصحيفة فخبراء الاقتصاد يتوقعون أن تنعكس هذه السياسة المغربية على المستقبل الاقتصادي للبلاد، إذ يقول سعيد إبراهيمي، الرئيس التنفيذي لشركة CFC: “أن الاقتصاد المغربي سيكون واحدًا من أكبر الاقتصاديات في العالم”.

وقالت الصحيفة، إن الإستراتيجية المغربية، سياسيا واقتصاديا، مكنت من مضاعفة الصادرات المغربية إلى أفريقيا إلى ثلاث مرات بين عامي 2006 و 2016.

ورصدت الصحيفة المتخصصة في الاقتصاد، أن نحو 40 في المائة من الاستثمارات الأجنبية المباشرة (الجديدة أو التوسع في الاستثمارات القائمة) خارج المغرب بين عامي 2010 و 2018 ذهبت نحو دول أفريقيا جنوب الصحراء،مؤكدة أن التوجه الرئيس كان نحو بلدان إثيوبيا وساحل العاج والكاميرون إضافة إلى دول أخرى. و.م.ع

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
23°
الخميس
24°
الجمعة
23°
السبت
24°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير