كافر مغربي يعرض مذكراته بمعرض الدار البيضاء

11 فبراير 2019 11:43
كافر مغربي يعرض مذكراته بمعرض الدار البيضاء
مصطفى الحسناوي – هوية بريس

مذكرات كافر مغربي، لهشام نوستكيك، تقديم سعيد ناشيد، وطبع دار الوطن، تباع في المعرض الدولي بالدار البيضاء، وإقبال كبير عليها في أول يوم، قيل أن الكتاب نفذ، لكنه لايزال يعرض اليوم.
أود تسجيل بعض الملاحظات حول الموضوع:

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏أشخاص يجلسون‏‏

قد يرى البعض في الكتاب دعوة للكفر والإلحاد، وتشجيعا له، وتطبيعا معه، لكنني لا أمانع في طبع مثل هذه الكتب وقرائتها، للوقوف على مثل هذه التجارب وتقييمها، والغوص في نفسيات أصحابها والدوافع والمبررات التي يسوقونها لتحولاتهم، ومعرفة نظرتهم للكثير من القضايا، فمثل هذه الكتب للباحث والدارس، خلاصة تجربة، تساعد في تثبيت أو نفي الكثير من الأفكار المسبقة والنظريات والفرضيات، وهي مفيدة أيضا للقارئ العادي.
طبع مثل هذا الكتاب وعرضه بمعرض كبير، بدولة يترأسها أمير المؤمنين، وترفع شعارات المالكية والأشعرية….، يفند دعاوى الاضطهاد التي يرفعها الذين يتخلون عن إسلامهم، ومنهم هشام نوستيك والأخ رشيد وسعيد بنجبلي والمئات من الملاحدة واللاأدريين والربوبيين، الذين أصبح تزايدهم يشكل ظاهرة حقيقية، تستحق الدراسة. والمتابع لهؤلاء على مواقع التواصل، سيجدهم يتعمدون رسم صورة سوداوية عن الإسلام والمسلمين عموما وعن المغرب بشكل خاص لسببين:

لا يتوفر وصف للصورة.
الأول أن دعوتهم لاتقوم إلا على إسقاط الآخر وتشويهه، ففي اعتقادهم لا إلحاد ولا ربوبية، إلا بالاشتغال على تيمة تشويه الإسلام والمسلمين، والحديث عن الاضطهاد والقمع وقتل المرتد وجلده وسحله، وكتم الأنفاس ومصادرة الرأي، وعنف مجتمع “الصلاعمة” المتخلف المريض المنفصم…. إلى غيرها من التصنيفات التي تقطر حقدا وكراهية وعنفا رمزيا خطيرا.
الثاني توظيف تلك الصورة السوداوية ومهاجمة بلادهم ومجتمعهم، لاستجداء لجوء سياسي أو إنساني، أو للحصول على شهرة وحظوة ومكانة.
إن صدور هذا الكتاب، وبيعه وتداوله، في دولة مسلمة، توصف من قبل هؤلاء بالقمعية المتخلفة التي تطبق عليهم أحكام الشريعة البربرية الهمجية، وتمنعهم من نشر أفكارهم الإنسانية الوردية البراقة، أكبر دليل على اتجار هؤلاء واسترزاقهم بهذه الشعارات، التي لاوجود لها في الواقع.
أيضا صدور هذا الكتاب، هو إشارة لمتابعيهم وأتباعهم والمتأثرين بهم، أنهم مجرد أرقام في حسابات هؤلاء، وأنهم مجرد سوق، يروجون من خلالهم بضاعتهم، فهذا البطل الملحد أو الربوبي أو اللاديني أو اللاأدري…، يبحث عن أصل تجاري، وعن جمهور يصعد على أكتافه ويروج من خلاله بضاعته، بحيث لايعود الإلحاد مسألة شخصية، أو رحلة بحثية، بل يصبح موضة وعلامة تجارية ووسيلة للكسب والشهرة، لهذا يتفنن صناع الإلحاد، في التسويق له على أنه نقيض الجهل وأن الإلحاد هو العلم وأنه رمز للانفتاح والتنوير، وأنه طريق التقدم، ويصبح حركة استقطابية تتحول إلى جماعة أو دين جديد، له قواعده وضوابطه وأتباعه ورموزه وأنصاره وخصومه وأعداؤه، رغم أنه في النهاية لايقدم أي حلول لمشاكل المجتمع ولقضاياه المصيرية، لايقدم أي نظريات علمية أو أجوبة على أسئلة المجتمع المقلقة، لايتحول الملحد بمجرد إلحاده وتحوله عن الإسلام، إلا مخترع أو مبتكر أو عالم، بل يتحول إلى أسطوانة لاجترار الكلام وبيع الأوهام واستقطاب الأتباع، والبحث عن المصلحة الشخصية، وهو يكرر كل ماينقمه على الزعيم الديني، بل يتقمص دوره وشخصيته، في الوعظ والإرشاد والإنشاء والإخبار، وامتلاك الحقيقة وادعاء الخلاص، وجلب الأتباع.

آخر اﻷخبار
11 تعليق
  1. أناشد الإخوة الأفاضل القائمين على هذه الجريدة الالكترونية “هو ية بريس” أن يسلطوا المزيد من الضوء على “دار الوطن “الشيعية ..نعم أقول شيعية وأؤكد ذلك …فالمسؤول عنها شيعي (عبد النبي الشراط) ومطبوعاتها هي في الغالب تصب في صالح إشاعة الشك والارتياب وبث الشبهات …فيكفي أن تعلموا أن هذه الدار تنشر للمتشيع المغربي ” إدريس هاني” وهي التي كانت وراء الترويج لكتاب ” صحيح البخاري نهاية أسطورة ” للكويتب المغمور”رشيد أيلال ” …نتساءل جميعا أين عيون وآذان الجهات الأمنية المختصة ..وأين أولوية الأمن الروحي للمغاربة في ظل إمارة المؤمنين ..فالحذر الحذر من هذه الدار التي نعتبرها شخصيا قلعة إيرانية رافضية صفوية متقدمة في بلد مسلم ومذهبه مذهب إمام دار الهجرة مالك رحمه الله ..!!!

    20
    8
  2. لايتحول الملحد بمجرد إلحاده وتحوله عن الإسلام، إلا (الى*) مخترع أو مبتكر أو عالم، المسلم ايضا كذلك ،اين الفرق ، المسلمون ايضا يجترون الكلام ولا يقدمون باسلامهم اي شيء للبشرية ، بل الاسلام والمسلمون دمروا البشرية عن بكرة ابيها ،انتم اسوأ وانكل ، اذن اترك المجال لغيرك ليعبر عن رأيه حتى ولو كان بالسخرية من مقدساتك ومسلماتك ، لانكم لولاحظتم جيدا لوجدتم انفسكم تفعلون نفس الشيء ، تسخرون من (الكفار) وتسفهون مقدساتهم وهذا ثابت في كتاب القرآن (سخرية من كل الاديان واعتبارها محرفة ، سب وشتم “للمشركين” ) ليس هذا فقط ،بل ذهب الاسلام الى ما هو أبعد وهو التضييق على حريات الناس وجعل قانون الاسلام يحكمهم بالقوة ، وكذلك هدر دماء من يعتبرون كفار او مرتدين ، وهذه قمة اللاإنسانية لا يمكن ان ياتي بها إله … فكيف تطلبون من الملحدين الصمت وعدم التحدث عن الأمر ؟ الاسلام يتحكم في حرياتنا وتقرير مصائرنا كليا فلا يمكن ان نتنازل عن حقنا اولا ان نبدي رأينا تجاه هذا الدين المتسلط الهمجي ،وثانيا في أن نحاربه ونحصره في المسجد ونحرمه من التسلط على حريات الناس كما هو الحال عند جميع البلدان المتقدمة والتي تحترم نفسها … ان كنتم تودون بدأ دراسة عن الالحاد فانتم متأخرون لكن حاولوا ان تسلطوا الضوء اولا على خرافاتكم وتنتقون منها ما هو عقلاني منطقي (رغم انني متأكد انكم لن تجدوا ما تنتقونه) وتزيحون منها ما هو خرافي همجي استئصالي …وشكرا على قبولكم لهذا التعليق وارجوا ان يصلكم وانتم في صحة جيدة .تقبلوا اختلافنا 🌹

    9
    16
    1. ومن طلب من الملحد الصمت!!؟
      فالملاحدة العرب ملأوا الدنيا ضجيجا ونهيقا لوحدهم، مرة بادعاء التضييق ومرة بادعاء التهديد بالقتل… وخاصة عندما يحسون بالإفلاس في ترويج ترهات أسيادهم، فيدعون المظلومية لعلهم يستعطفون بعض السذج للتعاطف معهم..
      والحقيقة الثابتة أن الملحد مريض نفسيا متخلف ثقافيا نشاز حضاريا.. فهو يحاول القيام بما يعيبه على بعض المتدينين، من دعوة الناس إلى الالتفاف حوله وتقليده والتسليم له بدون تفكير، ولذلك لم تستطع إخفاء ما هو متجذر في نفسيتك من مرض الزعامة الروحية للآخرين بدعوتك إلى تقديس أفكار الملحدين!

      ادعاء المظلومية مبقاش فيها الخير شوفو شي حاجة ثانية!

      5
      6
  3. عجيب
    هذا الكلام كان ليكون صحيحا لو أصح لدينا
    أن هشام يحكي الواقع بدن تزيد ومثله محل للتهمة كيف لا وهو لا أدري لا يرى القيمة في أي شيء سنكون
    غارقين في السذاجة إذا نحن أحسنا به
    ثم هبه سيحكي لنا قصت انحرافه كما هي
    فإنه لو أردنا أن نحصل الفائدة المذكورة من كتاباته فإن هذا يكون مفيدا لشريحة هي في المجتمع قليلة جدا
    أما أن ينشر الكفر والإلحاد في الناس فقط لأجل أن نفهم كيف وصل إلى إلحاده الملحد
    فهذا ليس هو منهج الإسلام قال تعالى {وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره}
    وأما ماذكره الكاتب. من أن طبع هذه الكتب في بلاد الإسلام ينفي عنا تهمة مصادرة الكتب المخالفة في الرأي
    ومن قال إن الإسلام يفخر بالترويج لكتب أقيمت على تقرير الكفر والإلحاد المجمع على ضلالة أهله
    بل إن في مصادرة ذلك وتضييق الخناق على أهله شرف لا يتوارى منه كل مسلم
    وليس يشرفنا أن ترضى علينا يهود وهم أهل كتاب فكيف بأهل الإلحاد

    6
    4
  4. هذا البهلوان كان قد تم قصف جبهته من طرف الدكتور هيثم طلعت حفظه الله ولا علاقة له بالعلوم البيولوجية كما صرح هو نفسه بذلك ، و المشكل انه كان سببا في إلحاد الكثيرين (طبعا المكلخين فقط) لأن المتعلمين لا يلتفتون لنهيق مثل هذا البهلوان
    وما يجول في خاطري الان ، هو عندما يقف هؤلاء الملاحدة امام الله يوم الحساب كيف سيكون ردهم ؟
    الله المستعان

    11
    7
  5. ردا على هؤلاء :

    يقف أمامك بجسمه المكون من أكثر من 20 تريليون خلية ، كل خلية منها تحوي جسور ومصانع ونظام تشفير معقد متقن في الشيفرة الوراثية .
    وينظر إليك بعينيه التي تحوي نظام تصوير مميز للألوان ، وبدقة مذهلة مع آلية خيالية لتخزين الصورة المتحركة والساكنة ، بل وتفسيرها بواسطة الدماغ وتحليلها بأقل من الثانية .!
    وبقوامه المعتدل الذي يدار من قبل 640 عضلة .
    ناسيًا قلبه الذي يعمل منذ أكثر من عشرين سنة ليلًا ونهارًا ، في النوم واليقظة ، بلا صيانة خارجية .!
    ثم يصدر الأمر من عقله الذي كتبت في أجزائه الرسائل العلمية المحكمة ومازال فيه من الغموض ما فيه بتحريك اللسان المرتبط بالفك ب17 عضلة .
    ليسألك بذكاء خارق للعادة !!
    (أين الدليل على وجود الخالق ؟)
    لا ندري أي الجوابين أنسب في هذا المقام :

    “وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ”
    أم
    ” قُتِلَ الْإِنْسَانُ مَا أَكْفَرَهُ”

    13
    3
  6. أنا لا أفهم لماذا يريد العض حجب أشعة الشمس بالغربال ..دار الوطن للنشر والتوزيع التي تكفلت بطبع الكتاب ونشره وتوزيعه للمسمى “تافه مغربي” هي دار شيعية ..والشيعة يؤمنون بشعار الغاية تبرر الوسيلة ، هم مستعدون للتحالف مع إبليس وليس كافر مغربي فحسب في سبيل نشر خرافة الإمامة وأسطورة مظلومية آل البيت ..أبحثوا عن الدار والمشرف عنها والكتب التي نشرتها وستعرفون ..أما الإلحاد فهو إلى الآن إلحاد فلسفي أدبي ..لايستطيع الألحاد الدفاع عن نفسه إلا بالأساليب الأدبية…الإلحاد يعيش خارج أسوارالمختبرات العلميةو خارج أسوارالبحوث العلمية المحايدة…الإرهاب ّالدارويني” اليوم يسخر الآلة الإعلامية والأقلام المأجورة المحسوبة على العلم والأبحاث المزورة الكاذبة لإثبات أن الشذوذ -مثلا- هومسألة جينات وليس مسألة سلوك مرضي ..الأبحاث الرصينة النزيهة كلها جاءت بعكس ماتشتهيه سفن الإلحاد …ولكن لأن الإلحاد يملك المال والإعلام والأقلام وجيشا من الكمرتزقة فهو يصول ويجول …ولكن سوف تسطع شمس الحقيقة لابد .

    9
    3

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

أوقات الصلاة

حسب توقيت مدينة الرباط وسلا / المغرب
الفجر 06:35
الشروق 08:01
الظهر 13:46
العصر 16:52
المغرب 19:22
العشاء 20:38
حالة الطقس
12°
22°
أحد
24°
الإثنين
22°
الثلاثاء
21°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير