مسلمو فرنسا ينددون بمقال يدعو لإبطال سور من القرآن الكريم

24 أبريل 2018 03:09
هل يوجد في القرآن إرث بالتعصيب؟

هوية بريس – وكالات

ندد مسلمو فرنسا، الإثنين، بمقال طالب بإبطال سور من القرآن الكريم، بدعوى أنها “تحرض على معاداة السامية وقتل غير المسلمين”.

وقال دليل بوبكر، عمدة جامع باريس الكبير، في بيان اطلعت عليه الأناضول، إنّ “الهوس الجنوني بمعاداة السامية، والحكم غير العادل الذي أصدره المقال ضد المسلمين والإسلام يهدد بإثارة الطوائف الدينية ضد بعضها”.

وأضاف أنّ مسلمي فرنسا “ملتزمون بقيم الجمهورية، وينددون بالفعل منذ عقود بمعاداة السامية والعنصرية ضد المسلمين في كافة أشكالها”.

وأشار “بوبكر” إلى اجتماع عقد بين عدد من الأئمة والحاخامات اليهود في 11 أبريل الجاري، كوسيلة لتقريب وجهات النظر والجهود الرامية إلى تحسين العلاقات بين مسلمي ويهود فرنسا.

من جهته، نقل موقع شبكة “فرانس 24” التلفزيونية الفرنسية، عن طارق أوبرو، إمام مسجد بوردو الكبير (جنوب غرب) قوله إن “القول بأن القرآن الكريم يدعو إلى القتل بالغ العنف وسخيف”.

ونشرت صحيفة “لو باريزيان”، الأحد، مقالاً بعنوان “ضد معاداة السامية الجديدة”، لدعوة القيادات الإسلامية إلى إبطال سور من القرآن الكريم بذريعة أنها “تدعو إلى قتل ومعاقبة اليهود والمسيحيين والملحدين”.

ووقع على المقال 300 شخص، بينهم الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي، ورئيس الوزراء السابق مانويل فالس، والمغني شارل أزنافور، والممثل جيرار ديبارديو، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار
2 تعليقان
  1. وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ ۖ لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَن تَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا (27) الكهف

  2. قالى تعالى “وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ۗ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَىٰ ۗ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ۙ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ (120)”

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
17°
السبت
17°
أحد
17°
الإثنين
17°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة.. هل صارت الغابة مرتعا للسكارى والزناة؟!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها