مغاربة يشهرون سلاح المقاطعة في وجه ارتفاع ثمن زيوت نباتية

22 فبراير 2021 21:47

هوية بريس – متابعات

فوجئ المغاربة بزيادات مبالغ فيها في أنواع مختلفة من الزيوت النباتية وصلت إلى 10 في القنينة الكبيرة من حجم 5 لترات، وزيادة وصلت إلى درهمين في اللتر الواحد، مما أثار استياء كثير من المواطنين وجعلهم يشهرون سلاح المقاطعة ويتبضعون زيوتا نباتية مستوردة من تركيا.

وتبين أن الزيادات الجديدة في أسعار الزيوت النباتية شملت جميع الأسواق الوطنية ومختلف المدن دون استثناء، إذ أوضح مسؤولون عن التواصل الشركات معروفة للزيوت أن سبب الزيادات الجديدة يرجع بالأساس إلى ارتفاع أسعار النباتات الزيتية في الأسواق العالمية ونقص الإمدادات مما انعكس سلبا على الأسواق الوطنية المغربية وفي الوقت الذي أشهر المغاربة سلاح مقاطعة شراء زيوت معروفة كانت سباقة لإعلان زيادات مفاجئة.

وفق “المساء” فقد أوضحت الجامعة المغربية لحقوق المستهلك أن أسعار الزيوت النباتية لا تخضع للتقنين، وبالتالي فإن إعلان بعض الشركات، پین الفينة والأخرې، زيادة في أسعارها بيقي أمرا طبيعيا عکس مواد أساسية أخرى.

ودعت الجامعة مجلس المنافسة إلى التدخل لإجراء تجربته الضرورية لإثبات أن هناك توافقا لهذه الشركات في زيادة أسعارها بعد أن تبين أن هناك اتفاقا بين عدد من الشركات المنتجة للزيوت النباتية قصد الزيادة في أسعار هذه المادة الأساسية في خرق واضح للقوانين المعمول بها.

وفق اليومية ذاتها، فقد تداول فايسبوكيون صور ماركات معروفة للزيوت النباتية وكيف قاطعها المغاربة منذ أول يوم من الزيادة، ومن ثم لجؤوا إلى ماركات غير معروفة مستوردة يبقى ثمنها معقولا مقارنة بباقي الزيوت النباتية التي تستعمل في الطبخ.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
17°
الإثنين
19°
الثلاثاء
21°
الأربعاء
19°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. هنا وقعت فاجعة طنجة!!