نهاية “آخر ساعة” آخر مسمار في نعش تجارب العماري السياسية والإعلامية

24 أكتوبر 2017 13:17
جريدة "إلياس العماري" للصحافيين المطرودين: "افعلوا ما شئتم"

هوية بريس – الزبير الإدريسي

تناقلت مصادر مقربة ومطلعة معلومات مفادها أن يومية “آخر ساعة”، الذراع الإعلامي لحزب البام، اقتربت من لحظة النهاية وإعلان الإفلاس، بعد المشاكل التي تعيشها.

وذكرت نفس المصادر أن جريدة العماري، ستغلق أبوابها وتسرح موظفيها نهاية أكتوبر الجاري.

وكان إلياس العماري أطلق مجموعته الإعلامية في 10 دجنبر 2015، بتكلفة بلغت 6 ملايير سنتيم، لكن يبدو أن طموحه الصحافي ومشروعه الإعلامي، الذي رام به غزو الساحة الإعلامية المغربية، لم يكتب له النجاح، كما لم يكتب لمشروعه وطموحاته السياسية النجاح أيضا، لأنه بكل بساطة أتى من مجال آخر لاعلاقة له بالسياسة والإعلام، ولأن خطابه مرفوض ومنبوذ من الشعب المغربي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. ابن سلمان وابن خاشقجي

كاريكاتير

ظنت ذلك تحررا!!