هناوي يرد على برنامج “العصابة”: الرمضاني والشرقاوي ودافقير جهلة بـ”القانون المغربي”

27 نوفمبر 2020 21:31

هوية بريس- متابعة

قال عزيز هناوي، الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع وعضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، ردا على منشطي برنامج “العصابة” الذي تبثه إذاعة “ميد راديو”، رضوان الرمضاني وعمر الشرقاوي ويونس دافقير، في موضوع اليهود المغاربة المتواجدين بإسرائيل، أن “حزب العدالة والتنمية وجميع الأحزاب الممثلة في البرلمان لا تحتاج إلى مقترح قانون لإسقاط الجنسية عن اليهود المغاربة المتواجدين بإسرائيل، لأنها ساقطة عنهم بنص القانون المغربي”.

وأضاف هناوي في رده بالخصوص على مقدم البرنامج “رضوان الرمضاني” الذي تحدى هناوي بأن يتقدم فريق حزبه بمقترح قانون لإسقاط الجنسية عن اليهود المغاربة بإسرائيل: “أن منشطي برنامج العصابة جهلة بالقانون، حيث ينص البند الخامس من الفصل 19 من قانون الجنسية المغربي، ضمن حالات فقدان الجنسية المغربية، على أن كل مغربي يشغل وظيفة في مصلحة عمومية لدولة أجنبية أو في جيش أجنبي ويحتفظ بها أكثر من ستة أشهر بعد ما تنذره الحكومة المغربية للتناز عليها”.

وأردف المتحدث في تصريح لموقع “هوية بريس”، أن القانون الإسرائيلي كذلك يلزم كل الرجال والنساء المؤهلين البالغة أعمارهم 18 بالخدمة الإلزامية في الجيش الإسرائيلي، وبالتالي كل اليهود المغاربة بإسرائيل ضمن الجيش، وهذا ما سيسقط عنهم الجنسية المغربية بنص قانون الجنسية المغربي”.

وأوضح هناوي، أن مجلس الجالية المغربية بالخارج ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، لا يمثل فيها من يقولون عن أنفسهم “مغاربة إسرائيل”، والحال أنهم “صهاينة”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
15°
السبت
17°
أحد
18°
الإثنين
18°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)