واشنطن لا تزال تتطلع لعقد القمة مع كوريا الشمالية في 12 يونيو

31 مايو 2018 00:33
البيت الأبيض: لا اتفاق بين ترامب وكيم في هانوي

هوية بريس – وكالات

قال البيت الأبيض إنه لا يزال يتطلع لعقد القمة التي من المرتقب أن تجمع بين الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية، كيم جون أون، في 12 يونيو المقبل بسنغافورة.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي اليومي للمتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، الأربعاء.

وقالت ساندرز: “لا نزال نتطلع لعقد القمة المرتقبة مع كوريا الشمالية في 12 يونيو بسنغافورة”، مشيرة إلى أن التحضيرات لهذه القمة لا تزال مستمرة من خلال اجتماعات على مختلف الأصعدة.

وذكرت أن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، سيلتقي عددا من المسؤولين من كوريا الشمالية في نيويورك، من أجل مناقشة التفاصيل المرتبطة بهذه القمة.

وعبرت المتحدثة باسم البيت الأبيض عن استعداد واشنطن لانعقاد هذه القمة، مضيفة: “نحن جاهزون للقمة في موعدها المحدد”.

وأفادت ساندرز بأن غدا الخميس سيكون حافلا بالاجتماعات مع فريق من كوريا الشمالية سواء في نيويورك أو في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين.

وأفادت ساندرز بأنه القمة المرتقبة ستناقش بشكل رئيسي نزع السلاح في منطقة شبه الجزيرة الكورية، إضافة إلى مواضيع أخرى لم تذكرها.

وشددت المتحدثة باسم البيت الأبيض على أن واشنطن متمسكة بالنزع الكامل للسلاح النووي في منطقة شبه الجزيرة الكورية.

كان الرئيس الأمريكي أعلن في 24 مايو الجاري إلغاء القمة التي كانت محددة في 12 يونيو المقبل بسنغافورة، قبل أن يتحدث خلال عدد من التصريحات تلت ذلك عن إمكانية عقد القمة.

وعبر الأحد الماضي، وفد أمريكي قاده سفير سابق بكوريا الجنوبية والمفاوض النووي السابق مع بيونغ يانغ، سونغ كيم، إلى كوريا الشمالية للتمهيد للقمة.

وكتب ترامب في تغريدة نشرها الأحد: “وصل فريقنا الأمريكي كوريا الشمالية لإنهاء ترتيبات القمة بيني وبين كيم جونغ أون”، مضيفا: “لدي قناعة بأن كوريا الشمالية لديها إمكانات رائعة لتصبح دولة اقتصادية ومالية كبيرة في يوم من الأيام”.

والسبت الماضي، كشف رئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن، أن زعيم جارته الشمالية “ما يزال ملتزما بنزع السلاح النووي”، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
17°
الإثنين
16°
الثلاثاء
18°
الأربعاء
19°
الخميس

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها