وزارة التوفيق تستعين بدراجات صينية لنشر الإسلام “المعتدل”

22 فبراير 2016 10:21

هوية بريس – متابعة

 وزعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية 27 دراجة نارية على بعض الأئمة بإقليم شتوكة آيت بها، لتسهيل نقلهم إلى أماكن عملهم بالإقليم الواسع الذي يصعب الوصول إلى كل أطرافه بوسائل النقل العامة.

ووفق أخبار اليوم فقد تم تسليم 27 دراجة على الأئمة بإشراف عبد الرحمن بن علي، عامل الإقليم ومندوب وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية، والدكتور الحسن رغيبي، رئيس المجلس العلمي المحلي، ومحمد مطيع، رئيس المجلس الإقليمي، وذلك موازاة مع نهاية فترة التكوين الذي تلقوه بمركز تكوين الأئمة والمرشدين الذي تم إحداثه سنة 2006.

وصرح مندوب وزارة الأوقاف، بأن العملية تدخل في إطار اهتمام الملك محمد السادس ووزارة الأوقاف بالأئمة، وفي إطار الخطة الوطنية لتحسين ظروف عملهم، حيث وفرت الوزارة 20 دراجة في حين تكفل محسنون بتوفير الـ 7 دراجات، وذلك للأئمة الذين أبدوا رغبتهم في الحصول على وسيلة نقل تساعدهم على أداء مهامهم.

ويُذكر أن برنامج تكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات، والذي تستغرق فيه الدراسة اثني عشر شهرا دون إمكانية التكرار، يقوم بمهام محددة في إطار (الثوابت المذهبية والوطنية)، ويشترط في المترشحين للالتحاق به أن يكونوا من المغاربة الحافظين لكتاب الله كاملا بالنسبة للطلبة الأئمة، ولنصفه على الأقل بالنسبة للطالبات المرشدات، وأن يكونوا متمتعين بحقوقهم المدنية، متصفين بأخلاق حميدة، ومتوفرين على القدرات البدنية اللازمة، وهو ما يُعد اللبنة الأولى في تأهيل الأئمة والمرشدين والمرشدات بما يكفل تطوير التوعية الدينية والوعظ والإرشاد.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
16°
أحد
15°
الإثنين
15°
الثلاثاء
16°
الأربعاء

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M