حركة التوحيد والإصلاح تنظم مسابقة في تدبر القرآن الكريم بمدينة سلا

29 يوليو 2013 18:40

هوية بريس – متابعة

الإثنين 29 يوليوز 2013م

توصلت “هوية بريس” بنسخة من تقرير لحركة التوحيد والإصلاح منطقة سلا حول حول المسابقة التي نظموها، جاء فيه: “نظمت منطقة سلا الحفل الختامي للمسابقة الأولى في تدبر القرآن الكريم تحت شعار: “التدبر طريق التأثر”؛ وذلك يوم السبت 18 رمضان 1434 الموافق لـ27 يوليوز 2013 على الساعة الواحدة زوالا  بالقاعة الكبرى للجماعة الحضرية  باب بوحاجة سلا.

القروض.. التأمين.. البنوك الربوية .. هل توجد بنوك إسلامية بالمغرب؟ - ملفات وآراء

وقد عرف الحفل عدة فقرات كان واسطة العقد فيها، المسابقة حيث تم امتحان المؤهلين من الفئات الثلاث للمرحلة النهائية، وهي كالآتي:

– الفئة الأولى من 15 إلى 20 سنة؛ وتأهل عن هذه الفئة: 1- خديجة عائدي 2- إلهام توفيق.

– الفئة الثانية من 21 إلى 25 سنة؛ وتأهل عن هذه الفئة: 1- مريم موحد 2- مصعب إدريسي.

– الفئة الثالثة من 26  سنة فما فوق؛ وتأهل عن هذه الفئة: 1- يونس بوعوام 2- جلال أشبكي.

وقد كان التباري مناسبة تعرف فيها الجمهور الحاضر عن قيمة المسابقة وماهية التدبر، كما ألقى الأستاذ رشيد سودو كلمة باسم لجنة التحكيم بسط فيها الكلام حول مفهوم التدبر وبين الفرق بينه وبين التفسير، كما عرج على التعريف بمشروع العلامة فريد الأنصاري رحمة الله عليه باعتبار الدورة كانت باسمه تنويها بخدماته في هذا المجال.

وجاء الشريط التعريفي بالدكتور ليسلط الضوء على جوانب من حياته. كما عرض شريط تحت عنوان كرونولوجيا مسابقة التدبر، لوضع الجمهور في الصورة حول هذه المبادرة الفريدة.

كما تقدم الأستاذ عبد الكريم موجي رئيس فرع الحركة بسلا بكلمة نوه فيها بالمبادرة، وشدد على أهمية القرآن في مشروع الحركة وفي أي إقلاع حضاري للأمة، وخصوصا عملية التدبر والتخلق بأخلاق القرآن.

وتخلل الحفل قراءات قرآنية، و ابتهالات صدح بها المنشد المتألق توفيق ترتوش الفيلالي تفاعل معها الجمهور الحاضر.

وفي نهاية الحفل تم إعلان النتائج وتوزيع جوائز عينية ونقدية وشواهد تقديرية على الفائزين.

وقد خصت اللجنة التنظيمية أسرة البقالي القرفة بجائزة خارج التصنيف تنويها بمشاركة الأب والأم والابن معا في المسابقة.

وجاءت النتائج النهائية كما يلي:

– الفئة الأولى: – المرتبة الأولى: خديجة عائدي – المرتبة الثانية: إلهام توفيق.

– الفئة الثانية: – المرتبة الأولى: مصعب إدريسي – المرتبة الثانية: مريم موحد.

– الفئة الثالثة: – المرتبة الأولى: جلال أشبكي – المرتبة الثانية : يونس بوعوام.

وتجدر الإشارة أنه تم تنظيم معرض كتاب خاص بمؤلفات الدكتور فريد الأنصاري على هامش الحفل تعريفا بالإرث العلمي الغني الذي تركه الفقيد.

وقد عرفت المسابقة مرحلة إقصائية كتابية تبارى فيها ما يقرب من الأربعين متبار ومتبارية من مختلف الأعمار؛ وتمت بمقر الحركة يوم السبت 11 رمضان 1434 الموافق 20 يوليوز2013 بمقر الحركة. وقد اجتاز المرشحون خارج الجهة في نفس التوقيت الاختبار عبر الأنترنيت. 

وتأمل اللجنة المنظمة أن تتطور المبادرة خصوصا بعد التشجيع الذي لاقته من الجمهور الخاص والعام، لتصبح مسابقة دولية إن شاء الله تعالى”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M