أخنوش ولشكر يطالبان العثماني والرميد بتوضيحات حول تصريحات بنكيران

19 أكتوبر 2018 10:02
بونعمان: خطيئة التأسيس الأولى أنتجت حكومة من دون رأي ولا هوية واضحة ولا تحالفات متماسكة

هوية بريس – متابعات  

بعدما استفحلت أزمة الأغلبية الحكومية بسبب تقديم حزب العدالة والتنمية لمرشحه نبيل الشیخي في انتخابات التجديد بمجلس المستشارين، كشفت مصادر من داخل الأمانة العامة لـ” البيجيدي” أن إدريس الشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وعزيز أخنوش، الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، لوحا بتوقيف نهائي لاجتماعات الأغلبية.

وتابعت يومية “المساء” في عدد يوم الجمعة بالقول: “ما لم تقدم الأمانة العامة توضيحا حول ما قاله الأمين العام السابق للإسلاميين، حينما هاجم التجمع الوطني للأحرار، قائلا إنه يفتقر للكفاءات والطالبي قليل الحيا”.

وأوضحت المصدر ذاته، أن لشكر “ثار ضد الاتهامات الموجهة لوزير الوظيفة العمومية، محمد بن عبد القادر، بتوظيف أشخاص مقربين من الكاتب الأول للاتحاديين، رافضا اتهامات بنكيران، وطالبا من العثماني تقديم جواب فوري حول تصريحات رئیس الحكومة السابق”.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. بنكيران رجل حر في تعليقاته فهو لا برلماني ولا وزير فيا عجباه لشكر واخنوش يهددان بتوقيف اجتماعات الأغلبية وهما قد نكثا ميثاق الأغلبية في مهزلة مجلس المستشارين. يقول المثل ضربني وبكى سبقني وشكى. استحيوا من أنفسكم الشعب عاق بكم.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
20°
الإثنين
17°
الثلاثاء
17°
الأربعاء
16°
الخميس

حديث الصورة

صورة.. منارة الأرض ومنارة الآخرة (الشيخ محمد بن الأمين بوخبزة -رحمه الله-)

كاريكاتير

كاريكاتير.. القلم المأجور بالتعبئة المسبقة!!