اعتقال مستشار محمد بن زايد بتهمة اغتصاب وحيازة فيديوات جنسية لأطفال

04 يونيو 2019 10:36
اعتقال مستشار محمد بن زايد بتهمة اغتصاب وحيازة فيديوات جنسية لأطفال

هوية بريس – متابعة

قالت وزارة العدل الأمريكية أمس الاثنين إن رجل الأعمال الأمريكي من أصول لبنانية جورج نادر اعتقل الاثنين لحيازته مواد إباحية للأطفال.

ويعمل نادر حاليا مستشارا لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، كما عمل كصلة ربط بين الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب والشرق الأوسط، وكان شاهدا في قضية المحقق الأمريكي الخاص مولر حول تدخل روسي مزعوم في الانتخابات الأمريكية.

واعتقل في مطار جون أف كينيدي الدولي في نيويورك، وتم احتجازه بسبب تهمة “نقل صور مرئية لقصر تظهرهم في أعمال جنسية واضحة”، حسب ما ذكرت وزارة العدل الأمريكية.

وتعود التهمة إلى رحلة سابقة لنادر في 17 يناير عام 2018، ووجدت صور جنسية صريحة لأطفال في هاتفه الشخصي عند دخوله الولايات المتحدة.

يذكر أن جورج نادر (60 عاما) عنده سوابق بشأن تهم تتعلق بصور إباحية للأطفال تعود إلى عام 1985، واتهم حينها باستيراد مواد إباحية لأطفال من هولندا، وبعدها أسقطت التهم عنه لأسباب فنية.

وفي عام 1991 تم الحكم عليه بالسجن ستة أشهر، وتم التكتم على هذا الموضوع بسبب خدمة نادر للحكومة الأمريكية في مجال الأمن والاستخبارات.

وذُكر أيضا أن نادر قضى عاما في التوقيف في جمهورية التشيك في أوائل العقد الأول من القرن الجاري بتهمة ارتكاب جرائم جنسية ضد قصر.

ويواجه نادر عقوبة لا تقل عن 15 عاما بالسجن وقد تصل إلى 40 عاما إذا ثبتت التهم عليه.

وفي العام الماضي تم استدعائه من قبل المحقق الخاص مولر في التحقيق الخاص بالتدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

ووصف بأنه « شاهد متعاون » في التحقيق.

وذكر تقرير مولر، أن جورج نادر له دور في ترتيب اجتماع في جزر سيشيل ضم مبعوث ترامب إريك برنس والمستشار المقرب للرئيس الروسي كيريل ديمتريف الذي كان يسعى أيضا إلى توطيد العلاقة بالإدارة الأمريكية الجديدة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
20°
أحد
20°
الإثنين
22°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير