الشيخي: المغرب ‏يرفض الخيانة ويدعم الشعب الفلسطيني.. وإنها لثورة حتى النصر

19 سبتمبر 2020 15:16

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. الفلسطينيون الشرفــاء يواجهون هجمة عربية أمريكية صهيونية شرسة غير مسبوقة تهدد وجودهم، ولن ينقذهم من تداعياتها إلا وحدتهم وصمودهم ومقاومتهم وتحالفهم مع قوى المقاومة والشعوب العربية الرافضة للاستسلام ومنها إيران وحزب الله وحماس والجهاد الإسلامي ومنظمة فتح؛
    حقيقة ان الشعوب العربية التي حرمت من الحرية، وكتمت أنفاسها، وسحقت إرادتها تعاني من مشكلة الوعي، وتتعرض لعملية غسل أدمغة ومحاولات لإقناعها بالتخلي عن الفلسطينيين والإذعان للأمر الواقع؛ لكنها رغم ذلك كله ترفض الاستسلام والتطبيع، وتدرك خطورة الجرائم التي يرتكبها حكامها ضدها.

    الشعوب قد تبتلي بحكام خونة طغاة، وتتعرض لحروب ودمار، وتمر بمحن قاسية، لكنها لا تموت وتسترد عافيتها وتتجاوز محنها؛ ولهذا فإن حالة الذل والهوان العربية الحالية لن تستمر إلى الأبد، وكما قال الشاعر التونسي أبي القاسم الشابي: إذا الشعب يوما أراد الحياة … فلا بد أن يستجيب القدر/

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
22°
أحد
23°
الإثنين
22°
الثلاثاء
21°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل