بلكبير: إنه مؤشر بداية نهاية إلياس العماري السياسية

08 نوفمبر 2016 08:46
البام على صفيح ساخن

عابد عبد المنعم – هوية بريس

عقب توجيه عبد اللطيف وهبي، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، تصريحات شديدة اللهجة إلى قيادة حزبه، معتبرا أن وجود بعض الأشخاص على مستوى القيادة أصبح معرقلا لتأكيد مشروعية الحزب السياسية والأخلاقية، وبعد أن أعلن وهبي أنه لم يعد يفهم تصريحات الأمين العام إلياس العماري.

علق المحلل السياسي عبد الصمد بلكبير على تصريح وهبي بإنه مؤشر على بداية نهاية إلياس العماري السياسية، خصوصا بعد الانتكاسة السياسية التي تعرض لها “البام” خلال انتخابات 07 أكتوبر، مشيرا إلى ما وصفه بـ”الارتباك الواضح الذي بات الحزب يعيشه بعد هذه الانتخابات”.

وأضاف بلكبير أن هذه تصريحات تعكس حالة الانقسام والصراع الداخلي القائم بين قيادات الجرار، علما أن الرهان الكبير كان هو الفوز برئاسة الحكومة المقبلة، مما يعني بحسب تقديره أنه “لا معنى لوجود إلياس العماري على رأس الأصالة والمعاصرة، بعد فشله الذريع في ربح هذا الرهان الذي سخرت له كل الإمكانيات بما فيها دعم بعض رجال السلطة البين له خلال الحملة الانتخابية التي سبقت اقتراع السابع من أكتوبر”.

تجدر الإشارة إلى أن سهيلة الريكي، القيادية في البام، هاجمت بدورها رئيس مجلس المستشارين حكيم بنشماس، بعد شرائه سيارات مرسديس.

وقالت الريكي في تدوينة على الفايسبوك: “لا معنى لاقتناء سيارات فاخرة في ظرفية اقتصادية متأزمة”.

وتابعت عضوة البام القريبة جدا من إلياس العماري: “ما الفرق بيننا أصحاب شعار #التغيير_الآن وبين الآخرين… التغيير سلوك وممارسة تدبيرية مختلفة ومصلحة، وما أعرفه أن الوضع الاقتصادي لبلادنا في الوقت الحالي لا يسمح بهذه النفقات”.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. سيكون المغاربة شاكرين للبام , إن هو حلَّ نفسه , وسيجد منخرطوه مكانا لهم ,في أحزابهم التي رحلوا منها ,أو بقية الأحزاب السياسية.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
24°
الأربعاء
24°
الخميس
25°
الجمعة
25°
السبت

كاريكاتير