جمعية حقوقية تدين طريقة اعتقال سليمان الريسوني وتصفها بـ”الهوليودية”

22 مايو 2020 20:39

هوية بريس – متابعات

أدانت جمعية “الحرية الآن” عملية اعتقال سليمان الريسوني واصفة طريقة توقيفه بأنها “هوليودية” وأنها تمت دون تقديم أي وثيقة قضائية، داعية إلى إطلاق سراحه الفوري واحترام الدستور المغربي الذي يحمي الحريات والمواثيق الدولية التي صادقت عليها البلاد.

وأضافت الجعية الحقوقية في بلاغ لها، أن اعتقال الريسوني كان متوقعا “نظرا لافتتاحياته القوية في اخبار اليوم، وبعد أن تم التشهير به في الإعلام التابع منذ حوالي ستة أشهر”.

وكان الريسوني تعرض للاعتقال في الساعة السادسة والنصف من طرف حوالي 15 عنصر من عناصر الأمن المدنيين.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
23°
أحد
22°
الإثنين
21°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير