سنتين سجنا فقط لأعضاء خلية وصفتها منابر إعلامية بأنها تابعة لداعش وأحد المتهمين للقاضي: “الله يكرمك”

19 فبراير 2018 09:56
سنتين سجنا فقط لأعضاء خلية وصفتها منابر إعلامية بأنها تابعة لداعش وأحد المتهمين للقاضي: "الله يكرمك"

هوية بريس – الزبير الإدريسي

“الله يكرمك” هكذا صاح أحد المتهمين، ضمن خلية قيل أنها تابعة لداعش، بعد أن نطق القاضي بأحكام شبه مخففة، حسب مانقلته جريدة أخبار اليوم.

مبايعة التنظيم الإرهابي وخليفته المزعوم، واستهداف عدة مواقع بالمغرب، من قبيل المعهد الملكي للشرطة، وثكنات عسكرية في القنيطرة، ومهرجان كناوة، ومقرات الشرطة في مدينة الصويرة، والسياح الأجانب واليهود الذين يزورون الأضرحة في المقبرة العبرية بباب دكالة في المدينة، والتخطيط لاستهداف فندق، وخطف عنصر في المخابرات “ديستي” من أجل قطع رأسه على طريقة داعش… وقائمة التهم التي تجتهد منابر إعلامية معروفة، في إلصاقها بكل من يتم اعتقاله بتهمة الإرهاب، قبل حتى إعلان القضاء لكلمته.

وهكذا عودتنا منابر عديدة، في الوقت الذي يكون المتهم المفروض أنه بريء، لايزال في مرحلة البحث والتحقيق، عودتنا على إصدار أحكامها على مواطنين مغاربة، وإدانتهم بتهم خطيرة، وأحيانا يتم إقحام مواضيع لاعلاقة لها وتصفية الحسابات السياسوية والإيديولوجية، من خلال مثل هذه الخلايا، كالادعاء أن إحداها كانت ستستهدف عصيد وأخرى سعيد لكحل، وربما ثالثة مقرا لحزب أو جريدة، فتأتي الأحكام القضائية أحيانا مكذبة لتلك التهم الثقيلة جدا.

عبارة “الله يكرمك”، التي صرخ بها أحد المتهمين، تلخص هذا البؤس، ربما المتهم اطلع على لائحة التهم التي وجهتها له تلك المنابر التي تتاجر بآلام الناس، فاعتقد أن ماينتظره هو الإعدام، وحين نطق القاضي بذلك الحكم الذي ربما هو قاس أيضا، تقبله المتهم وتنفس الصعداء.

أعتقد ان تلك المنابر وهي تسمع حكم محكمة الإرهاب لدى محكمة الاستئناف في ملحقة سلا، في حق ثلاث متهمين (بحار ومحاسب وتلميذ) قيل أنهم ينتمون إلى خلية “ولاية الدولة الإسلامية في المغرب الأقصى”، قضت في حق متهمين اثنين بسنتين، وبثلاث سنوات حبسا نافذا في حق المتهم الرئيسي، بعد تمتيعهم بأقصى ظروف التخفيف في عقوبة كان يمكن أن تصل إلى 10 سنوات سجنا. أعتقد أن تلك المنابر عليها أن تترك القضاء يقوم بمهمته، وأن لا تحاول توجيهه أو التأثير عليه، أو التأثير على الرأي العام وتوجيهه، وإشاعة أجواء الرعب، بتلك العناوين المرعبة، التي في غالبها تكون كاذبة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. جماهير الرجاء تنتقد إدخال الدارجة إلى المقررات الدراسية بطريقتها الخاصة

كاريكاتير