قاعدة همدان .. هل هي بداية الخلاف الإيراني الروسي؟

22 أغسطس 2016 11:22

هوية بريس –  متابعة

انتقد وزير الدفاع الايراني حسين دهقان الاثنين روسيا، لأنها كشفت عن استخدام قاعدة جوية في همدان لشن ضربات في سوريا ووصف ذلك بأنه فعل “استعراضي” وينم عن “عدم الاكتراث”.

تأتي الانتقادات التي وجهها الوزير الايراني، خلال مقابلة مع القناة الثانية في التلفزيون الايراني بعد اعلان روسيا الأسبوع الماضي، عن استخدام القاعدة في غرب ايران لضرب فصائل مسلحة وجهاديين في سوريا.

وقال دهقان “طبيعي ان يعنى الروس باستعراض كونهم قوة عظمى ودولة ذات نفوذ، وانهم فاعلون في القضايا الأمنية في المنطقة والعالم”.

وأضاف “كان هناك نوع من الاستعراض وعدم الاكتراث في الإعلان عن هذا النبأ”.

وروسيا وايران هما الحليفان الرئيسيان للنظام السوري لكن ايران حذرة في الاعلان عن حجم تدخلها في النزاع، كما انها حساسة بشأن اي تلميح الى السماح لقوى أجنبية بالتمركز في أراضيها الأمر الذي يعتبر مخالفاً للدستور.

وقال دهقان “تعاوننا وسنواصل التعاون مع سوريا وروسيا”، موضحاً “قررت روسيا استخدام عدد أكبر من الطائرات وزيادة سرعتها ودقتها في العمليات. وبالتالي كانت بحاجة الى اعادة تموين (طائراتها) في منطقة أقرب الى العمليات.

ولهذا استخدموا قاعدة نوجة (في همدان) ولكننا لم نعطهم بأي حال قاعدة عسكرية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
22°
26°
الإثنين
26°
الثلاثاء
28°
الأربعاء
32°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير