شبكة إلكترونية نصرانية تستهدف تشويه العلماء في مصر

05 أكتوبر 2013 22:00

هوية بريس – متابعة

السبت 05 أكتوبر 2013م

نشر نجل الشيخ أبو إسحاق الحويني في حسابه في “الفايسبوك”، منشورا عنونه بـ: “صفعات البرهان على صفحات العدوان” (الصفعة الأولى)؛ يفضح فيه مجموعة من صفحات “الفايسبوك” يشرف عليها نصارى؛ يشنون حملة ضد العلماء لتشويه صورتهم لدى عامة الناس من خلال الافتراء عليهم، ونشر الأكاذيب والأراجيف ونسبتها إليهم، ونص المنشور كالتالي:

“كما وعدناكم وبعد أن وفقنا الله سبحانه وتعالى باختراقها؛ سننشر تفاصيل شبكة إلكترونية كبرى وتفاصيل موثقه بالصور وروابط هامة نرجو منكم مساعدتنا في إيصالها لأكبر عدد ممكن من إخوانكم ليفيق النائم، ويفهم الغبي، ويعلم الجاهل، ويزداد المتيقن يقينا.

لقد وفقنا الله في اختراق حسابات هذه الشبكة وأساله سبحانه أن يجعلنا مغاليق شر..

أولا: نحب أن ننوه إلى أن هدف هذه الشبكة:

1- إاثارة المعلومات الكاذبة والشائعات والأخبار المصطنعة والموجهة ضد تيار الأحزاب الإسلامية كجزء مما يساهم في صد الناس عن التيار الإسلامي بشكل كلي..

2- نشر فتاوى كاذبة لبعض كبار العلماء وخصوصا (مشايخنا: الحوينى، وحسان، ويعقوب، والمقدم، وغيرهم)؛ هذه الفتاوى مفبركة، ولا أساس لها من الصحة، وهدفها إبعاد الناس عن هؤلاء العلماء ومحاولة إسقاطهم كرموز للإسلام وتشكيك الناس فيهم والوقيعة بينهم ولصق أسماء معينة ونعتهم بأوصاف تهدف للإساءة إليهم.

3- الطعن في الدين الإسلامي من خلال النشر عبر صفحات تحمل أسماء سياسية ويكون هذا بالتدريج بحيث يبدأ بإفقاد الناس الثقة في العلماء من خلال خطة مدروسة المراحل وينتهى ذلك بالطعن في ثوابت العقيدة.

كما ننوه أن هذه الشبكة تعمل بشكل احترافي؛ بمعنى أن كل عضو فيها لا يعرف بقية أعضائها! وهو فقط وسيط يؤدي مهمة معينة فقط ويأخذ أجرا ماليا عليها !!

فمنهم مصمم الجرافيك، ومنهم فريق تمويل مادي للصفحات، ومنهم فريق إدارة الصفحات (الأدمن)، ومنهم فريق الناشرين.

والهدف يبدأ من محاربة الإسلام السياسي -كما يطلقون عليه- مرورا بالسب والقذف والادعاء والإفتراء على العلماء والرموز الدينية؛ وينتهي بالطعن في ثوابت العقيدة.

* دعونا نبدأ بشكل عملي ومصور وموثق؛ فبسم الله مرة أخرى نبد:

أولا: فريق الممولين (ميرنا عادل ومينا ماهر) وهذه روابط حساباتهم (مينا https://www.facebook.com/mena.maher.5243 و(ميرنا https://www.facebook.com/profile.php?id=100002875374531 )
شاهدو الصور أرقام 1-2-3-4*، وهذه صور مراسلات بينهم وبين أدمن بعض الصفحات.

ثانيا: فريق ادمن الصفحات (منعم ومايلو و مصطفى رجب و مينا عزيز وجون عادل وهانى الأسيوطى)، وإليكم روابط حساباتهم (رابط حساب منعم https://www.facebook.com/abdelmenim.elmerngy أدمن بعض الصفحات)؛ ودوره إنشاء صفحات تحمل اسم سياسي جاذب تستغل في نشر الشائعات والأخبار الكاذبة التي تستهدف النيل من التيار الاسلامي بشتي مناحيه يتم نشر الأخبار فيها من مواقع مشبوهة أغلبها يملكها ويديرها نصارى (صورة1 الأدمن نصارى)، (مايلو وهو يقوم بنفس دور منعم https://www.facebook.com/maylo.copti ) (مصطفى رجب https://www.facebook.com/mostafa.ragab.313 ) ،(مينا عزيزhttps://www.facebook.com/mina.aziz.9047 ) ،( جون عادل https://www.facebook.com/wad.rewsh.11) ،( هانى الاسيوطى https://www.facebook.com/profile.php?id=100002640490283)
شاهدوا الصور أرقام 6-7-8.

ثالثا: هناك مواقع إلكترونية تقوم بتصدير الأخبار إلى صفحاتهم وبشكل مباشر ودون الاستعانة بناشرين وهذه المواقع تنشر أخبار كاذبة وإليكم روابط لهذه المواقع ( موقع الحق والضلالhttp://www.christian-dogma.com/site/ وهو موقع كنسى) ، (صاحب موقع صوت المصريين https://www.facebook.com/Akhbar.masr2
http://www.christian-dogma.com/site/) ( موقع آخر اسمه المصرى 
http://www.egyptiansnews.com/News-17636.html)،  (ومنتدى يملكه سامح كاراس ورابط هذا المنتدىhttp://www.avakaras.org/# )
وننوه أن هذه المواقع وغيرها العشرات بل المئات تنشر الأخبار مجاناً وبطريقة الربط بينها وبين صفحات الفيس بوك ولا يأخذون أجرا فيظن أدمن الصفحة أن الأمر لا شبهة فيه فيقبل عرضهم: شاهد الصورة رقم:10.

رابعا: فريق التصميمات ودوره إنشاء تصميمات مسيئة للإسلام أو أخبار كاذبة أو تعليقات مصوره تهدف لنشر الشائعات ويقود هذا الفريق والمدعو: عادل جرجس، مصمم الجرافيك ووظيفته إنشاء تصميمات ملفته للانتباه، ونشرها على الصفحات وهذا رابط حسابه  https://www.facebook.com/adel.gerges.5.

هناك معلومات هامه يجب أن تعرفوها جيدا:

1- يطعنون في العلماء ويشهرون بهم من خلال صفحات المفترض أنها سياسيه وبعضا بأسماء دينية (مثل تخاريف البخاري – يديرها بعض النصارى) والغريب أن منشوراتهم تجدها مجدوله بمعني أن يرفعها اليوم مثلا ولا تظهر للمشتركين في الصفحة إلا غدا أو أي وقت مستقبلي والأغرب أنه يكتب عليه أخبارا عاجلة؛ شاهدوا الصور 12-13-14، وطبعا مشترك الصفحة لا يعرف أن هذا الخبر أو هذه الفتوى مفبركة، وتم رفعها منذ أيام لتنشر في وقت محدد فيأخذها السذج فيطيرون بها كل مطار.

2- يقومون بتأسيس صفحات تحمل أسماء بعض المشايخ سواء اسمهم الحقيقي أو اسم ينعتونه به، أو صفحات تحمل اسم ديني يهدفون منه إلى إظهار أنهم مسلمون يناهضون التيار الديني ويستغلون الشباب المغفل في مؤامرتهم.

3- يقوموا بالوقيعة بين طرفي الأحزاب السياسية التابعة للتيار الإسلامي شوفوا الصورة رقم 16.

4- بدأوا في نشر أخبار عاجله كاذبة طبعا بحيث يتم نشرها يوم 6 أكتوبر والنشر بطريقة المنشورات المؤجلة (المجدولة) شاهدوا الصور: 14-15-16.

أخيراً أقول:

لقد وعدنا الله تبارك وتعالي بقوله: “إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ يُحْشَرُون”.

ولم يكتف الله تعالى بذلك، بل اتبع قوله بـ: “لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِيثَ بَعْضَهُ عَلَىٰ بَعْضٍ فَيَرْكُمَهُ جَمِيعًا فَيَجْعَلَهُ فِي جَهَنَّمَ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ”.

وهذا ما ظهر لنا من خلال انسياق بعض الفسقة من المسلمين للعمل مع هؤلاء النصارى، فالذي تولى كبر هذه المؤامرة الدنيئة من الذين كفروا هم النصارى، وتابعهم في ذلك بعض المسلمين الضالين الذين يعملون تحت أمرهم بدافع المال أو نكاية في إخوانهم من الملتزمين. 

وهؤلاء نشرنا أسماءهم كما في الصور ليميز الله الخبيث من الطيب.. فاعتبروا يا أولي الألباب..

ــــــــــــــــــــــــــ

* شاهد الصور في هذا الرابط:

https://www.facebook.com/media/set/?set=a.538734229554348.1073741846.107423932685382&type=1

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء
25°
الخميس
25°
الجمعة

كاريكاتير