مخاوف من هجوم نووي كوري شمالي مفاجئ على الولايات المتحدة الأمريكية

09 أكتوبر 2015 14:51
مخاوف من هجوم نووي كوري شمالي مفاجئ على الولايات المتحدة الأمريكية

مخاوف من هجوم نووي كوري شمالي مفاجئ على الولايات المتحدة الأمريكية

هوية بريس – متابعة

الجمعة 09 أكتوبر 2015

يبدو أن الجيش الكوري الشمالي، بات قادراً على توسيع نطاق تأثيره خارج حدوده، ليصل ربما إلى الولايات المتحدة.

وبحسب تقرير لـ”سي أن أن”، فمحللون يقولون إن كيم جونغ أون لديه بالفعل صواريخ باليستية تستطيع الوصول إلى ولايات مثل ألاسكا وواشنطن.

ويقول (الأدميرال وليام غورتني): “لديهم القدرة، ولديهم الأسلحة، وكذلك لديهم القدرة على تصغيرها ووضعها على صاروخ يمكنه الوصول إلى أراضينا”.

لكن محللون آخرون يقولون إن برنامج التسلح لكوريا الشمالية لايزال في طور النمو.

من جانبه قال ريتشارد فيشر، محلل، إنه “من المرجح أن المركبات القادمة التي ستستخدمها كوريا الشمالية هي التي تعمل بالوقود السائل، مثل مركبة الإطلاق الفضائية، التي تسمى أونها، والتي تستخدم اليوم لإطلاق قمر صناعي، ولكن يمكن تعديلها لحمل رؤوس نووية، وهذا الصاروخ يمكنه ضرب أي هدف في العالم، ويمكنه أن يصل إلى أهداف في جميع أنحاء الولايات المتحدة “.

ولا توجد أدلة تشير إلى أن الدولة الشيوعية، قامت باختبار مثل هذه الصواريخ الأمر الذي يعني أن نسبة فشلها كبيرة. لكن الأمر لا يقتصر على الجو.

فتقارير استخباراتية أشارت إلى أن كوريا الشمالية يمكن أن تكون قادرة قريباً على إطلاق صواريخ نووية من على متن غواصة، الأمر الذي من شأنه أن يسمح لهم بشن هجوم مفاجئ قبالة سواحل الولايات المتحدة.

وبينما تشكل تلك التهديدات مصدر قلق في أمريكا، يقول خبراء إن معدل نجاحها يمكن أن يكون ضعيفاً، الأمر الذي يتبعه ردة فعل قوية ومدمرة من الولايات المتحدة.

في نفس السياق يقول ديفيد أولبرايت، معهد العلوم والأمن الدولي: “قد تكون فرصة نجاح وصولها ما بين 10-20 في المائة ، وهل أنت على استعداد للانتحار من أجل الحصول على فرصة نجاح لا تتعدى 10 في المائة أعني، معظم الدول تقول قطعا لا”، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
16°
الخميس
19°
الجمعة
20°
السبت
21°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير