وفاة القيادي الاشتراكي أحمد الزايدي غرقا في وادي الشراط

09 نوفمبر 2014 17:15

  هوية بريس – متابعة

الأحد 09 نونبر 2014

على إثر حادث مميت لقي القيادي الاشتراكي أحمد الزايدي اليوم الأحد حتفه بالقرب من مدينة بوزنيقة.

وبفعل التساقطات المطرية الكبيرة التي تشهدها المملكة؛ وحين كان الزايدي يقطع بسيارته وادي الشراط ببوزنيقة غمرته مياه الوادي، وغرقت السيارة التي كان يستقلها في المنطقة التي يرأس مجلسها البلدي، وقد تطلب إخراجها بعض الوقت.

وجراء ذلك حضرت إلى مكان الحادث عدد من الوجوه السياسية؛ خاصة وأن الزايدي كان يحظى بعلاقة طيبة مع كثير من الفرقاء السياسيين.

هذا ويبقى الزايدي الصحافي السابق في القناة الأولى وزعيم تيار الانفتاح والديمقراطية بحزب الاتحاد الاشتراكي، أبرز خصوم الكاتب الأول إدريس لشكر، حيث أسس الزايدي تيارا مناوئا للشكر، واستقل بمجموعة نيابية عن الفريق الاشتراكي بمجلس النواب وأحدث انقلابا داخل الحزب اليساري.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
26°
السبت
27°
أحد
28°
الإثنين
27°
الثلاثاء

كاريكاتير