إعفاء القائد الجهوي للمخازنية بالقنيطرة لعدم مصافحته للوالي زينب العدوي

04 فبراير 2014 22:42
إعفاء القائد الجهوي للمخازنية بالقنيطرة لعدم مصافحته للوالي زينب العدوي

إعفاء القائد الجهوي للمخازنية بالقنيطرة لعدم مصافحته للوالي زينب العدوي

هوية بريس – متابعة

الثلاثاء 04 فبراير 2014م

أعفى الجنرال حدو حجار، المفتش العام للقوات المساعدة بالمنطقة الشمالية أول أمس القائد الجهوي للمخازنية بالقنيطرة الكولونيل ميسور، كإجراء تأديبي في حقه، لرفضه مصافحة زينب العدوي، الوالي الجديد لجهة الغرب الشراردة بني احسن.

وحسب جريدة المساء (عدد اليوم:2289) فقد كشف مصدر رفيع المستوى أن الكولونيل ميسور الذي لم يمر على تعيينه في منصب القائد الجهوي للقوات المساعدة بعاصمة الغرب سوى ثلاثة أشهر، تفاجأ بقرار عزله من مهامه، وإحالته على المجلس التأديبي، لمجرد أنه لم يصافح الوالي العدوي، ليس بسبب خلافات شخصية معها، وإنما لمعتقداته الدينية التي تحرم عليه السلام (مصافحة) على النساء.

كما أن الكولونيل سبق وأشعر رئيس قسم الشؤون الداخلية بالولاية بموقفه من مصافحة الوالي العدوي، وطلب منه إشعارها بذلك، حتى لا تسيء فهمه في حال عدم مد يده للسلام عليها، وهو ما خلف ردود فعل كانت موضوع تقارير، رفعت إلى القيادة العامة لجهاز القوات المساعدة بالرباط.

كما أن المسؤول المعفى عنه كان يكلف القائد الإقليمي للنيابة عنه في مجموعة من الاجتماعات واللقاءات والمناسبات، كان أخرها تخلفه عن الوفد الذي قاده كل من الحاجب الملكي محمد العلوي وزينب العدوي والي الجهة، للإشراف على توزيع هبة ملكية على زاوية مولاي بوسلهام، بمناسبة الذكرى 15 لرحيل الملك الحسن الثاني.

وقد ألحق الكولونيل المقال بمصالح جهاز القوات المساعدة بجهة الشاوية ورديغة، وعين بدله الكولونيل عبد الحق خلافة الذي كان يتولى القيادة الإقليمية للجهاز نفسه بالناظور، قبل أن يتم توقيفه وتجريده من مهامه، لاشتباه في تورطه في شبكة للاتجار الدولي في المخدرات، وهي التهمة التي برأته منها غرفة الجنايات لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء..

وعلق على هذا الخبر موقع “كود” في عنوانه بـ”وشوفو العقلية المتخلفة..”، “كود” الموقع الذي ورث ميراث المجلة الهالكة “نيشان” ويشرف عليه ثلة من العلمانيين المتطرفين الذين لهم مواقف سلبية وسيئة من الأحكام الشرعية؛ اعتبر امتناع الكولونيل من مصافحة المرأة الوالي تخلفا؛ ووصف الكولونيل الذي ما فعل سوى ما كان من هدي النبي صلى الله عليه وسلم بصاحب العقلية المتخلفة..

فلئن كان التشبه بالنبي صلى الله عليه وسلم القائل: “إني لا أصافح النساء” تخلفا، فهذا يكشف اعتقادكم في أحكام الشريعة وأن التمسك بها تخلف ورجعية وماضوية، وهلم جرا من أوصاف رضعتموها من أرباب الاستشراق والتغريب وأسيادهم..

أم ترى مصافحة الأجنبية في الصدر الأول حرام، والآن هو أمر حلال؟!! والتمسك به في ذلك الزمن رجولة وعبادة والآن تخلف ورجعية؟!!

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
20°
الخميس
18°
الجمعة
17°
السبت
17°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)