التليدي يكشف حقيقة الصراع حول المناصب القيادية داخل “الباطرونا”

19 فبراير 2021 17:17

هوية بريس- الرباط

زكى الكاتب الصحفي المغربي، بلال التليدي، ما ذهب إليه حزب “الاستقلال” في بلاغ قيادته، بعد قرار الاتحاد العام لمقاولات المغرب طرد المنتمين إلى الأحزاب السياسية. حيث نبه الحزب من مغبة الزج بالاتحاد العام لمقاولات المغرب في خوض حروب سياسية بالوكالة لفائدة حزب معين، وتفصيل قوانينه لخدمة أغراض سياسية وانتخابوية.

وأكد التليدي، في مقال تحليلي له بـ “القدس العربي”، أنه “رغم أن الظاهر فيه حماية الفريق الممثل للمنظمة المهنية الممثلة لرجال الأعمال (الاتحاد العام لمقاولات المغرب) والإبقاء على حياديته السياسية، إلا أن أحزابا أخرى-مثل حزب الاستقلال-ترى أن المقصود شيء آخر، وهو التمكين لحزب التجمع الوطني الأحرار، الذي تعتبر هذه المنظمة تعبيره الاقتصادي وصوته داخل رجال الأعمال، وفي الوقت ذاته، احتكار الحزب لهذه المنظمة، وحرمان الأحزاب السياسية من حقها في التمثيل داخلها”.

وذكرت تحليلات متطابقة، أن خلفيات قرار الاتحاد العام لمقاولات المغرب طرد المنتمين إلى الأحزاب السياسية من عضويته، والهادف إلى قطع الطريق على أثرياء الصحراء من السياسيين والمنتمين إلى حزب الاستقلال تحديدا.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
23°
السبت
23°
أحد
22°
الإثنين
23°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!